المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

نصائح لمرضى السكر للوقاية من تأثيرات الموجة الحارة
تشهد محافظات مصر، خلال الفترة الحالية، موجة حارة هي الأعلى من نوعها خلال الـ21 عامًا الماضية، ووصلت درجات الحرارة إلى 46 درجة مئوية في بعض المناطق وذلك وفقًا لبيان صادر عن هيئة الأرصاد الجوية.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

تشهد محافظات مصر، خلال الفترة الحالية، موجة حارة هي الأعلى من نوعها خلال الـ21 عامًا الماضية، ووصلت درجات الحرارة إلى 46 درجة مئوية في بعض المناطق وذلك وفقًا لبيان صادر عن هيئة الأرصاد الجوية.

ويمكن أن يؤدي ارتفاع درجات الحرارة، والتعرض للشمس خلال ساعات النهار إلى مضاعفات صحية خطيرة على البشر بشكل عام، وعلى المصابين بمرض السكري بشكل خاص.

ويؤدي التعرض الطويل لدرجات الحرارة العالية إلى إصابة مرضى السكري بالجلطات، والتهابات الكلى والمسالك البولية وغيرها.

وفى هذا السياق، أكد الدكتور سامح عبد الشكور عميد المعهد القومي للسكر السابق، أن مرضى السكري يتعرضون لفقدان السوائل عند التبول لأن الكلى تحاول التخلص من السكر الزائد في الدم عن طريق إخراجه في البول، موضحًا أنه مع ارتفاع درجات الحرارة يزداد معدل تبخر الماء من الجسم عن طريق التعرق، وبالتالي يزداد تركيز السكر بالدم.

وأضاف عبد الشكور أن السكر الزائد في الدم يترسب على الشرايين مسببًا لزوجة الدم التي قد تؤدي إلى الإصابة بتصلب الشرايين وانسدادها مكونة الجلطات.

وأشار العميد السابق لمعهد السكر القومي إلى أن فقدان سوائل الجسم خلال الموجات الحارة يؤدي لزيادة تركيز الأملاح في الدم، وبالتالي تترسب تلك الأملاح على الكلى مما يؤدي لتكون الحصوات والإصابة بالتهابات المسالك البولية.

ولتجنب تأثير ارتفاع درجات الحرارة، قدم عميد المعهد القومي للسكر السابق مجموعة من الإرشادات التي يجب على مرضى السكري اتباعها عند ارتفاع درجات الحرارة، من بينها:

1- الحرص على ضبط السكر في الدم، من خلال المواظبة على تناول أدوية السكري في مواعيدها.

2- شرب كميات كافية من المياه على مدار اليوم، على الأقل 3 لترات يوميًا، وذلك لضمان تعويض الجسم عن السوائل المفقودة.

3- تناول الخضروات والفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن والأملاح والمياه، اللازمة لتعويض الأملاح والسوائل المفقودة، وكذلك لاحتوائها على الألياف التي تساعد على ضبط مستوى السكر في الدم.

4- الابتعاد عن الأطعمة المملحة، مثل المخللات، لتجنب التعرض لزيادة تركيز الأملاح بالجسم عند التعرق.

5- تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس المباشرة قدر المستطاع.

6- عدم بذل مجهود شاق أثناء ارتفاع درجة حرارة، وخاصة عند التعرض للشمس.

7- الحرص على ارتداء ملابس قطنية فضفاضة وفاتحة اللون لدورها في امتصاص العرق وحجب أشعة الشمس.

8- الحرص على ارتداء كاب أبيض، أو شمسية فاتحة اللون لحجب اشعة الشمس عن الرأس وعدم التعرض لضربة شمس.

9- المكوث في أماكن جيدة التهوية بقدر المستطاع والابتعاد عن الأماكن المزدحمة.

10- تجنب تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين لأنها مدرة للبول والتي تساهم في فقدان السوائل من الجسم.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق