هيرميس
نائبات البرلمان يضعن 7 وصايا لمواجهة الزيادة السكانية!

في محاولة لمواجهة الزيادة السكانية التي تلتهم نتائج الاصلاح الاقتصادي ومحاولات رفع مستوي معيشة المواطنين.  طالب عدد من النواب الحكومة بضرورة اتخاذ اجراءات واضحة لمواجهة هذا الغول المسمي بالزيادة السكانية خاصة وان حملات التوعية طوال العقود الماضية لم تحقق الهدف منها بنسبة كبيرة. مشيرين إلي ضرورة تقديم مكافآت وحوافز للاسر التي تلتزم بتحديد النسل و انجاب طفلين فقط واخري عقابية لمن لا يلتزم بتحديد النسل.



مي مازن: إلغاء الدعم عن الطفل الثالث.. وتخفيض قيمة مصروفات المدارس والاسكان الاجتماعي للملتزمين بطفلين 

قالت النائبة مي مازن إنه لاشك أن الزيادة السكانية لها ثأثير سلبي للغاية علي الوضع الاقتصادي. مشيرة إلي ضرورة استغلال ازمة كورونا وتطبيق الاجراءات الاحترازية وقضاء المواطنين لوقت طويل في منازلها وامام شاشات التليفزيون لبدء حملة توعية باهمية تحديد النسل وتنظيم الاسرة.

وطالبت بضرورة تقديم مزايا ومكافات تشجيعية للاسر التي تلتزم بتتظيم النسل مثل تخفيض 20% من مصروفات المدارس لها وتخفيض 5% من قيمة وحدات الاسكان الاجتماعي السكانية في الاسكان وتخصص 5% من الوظائف الحكومية لابناء هذه الاسر. كما لابد من اقامة احتفالات سنوية للاسر وتقديم شهادات شرفية للوالدين.

 

نانسي نعيم: قانون جديد يعاقب الرجل الذي ينجب 4 أطفال 

وأكدت النائبة نانسي نعيم أن مشكلات الزيادة السكانية لاتقتصر فقط علي التهام اي نتائج لزيادة النمو الاقتصادي ولكن تؤثر بشكل غير مباشر علي القدرة الانتاجية للبلاد فالسيدة الموظفة التي تنجب اكثر من طفلين من الطبيعي انها تحصل علي اجازة وضع في الطفل الاول واجازة وضع في الطفل الثاني وكذلك في الثالت والرابع وكل هذة الاجازات تتقاضي فيها اجرها كاملا وبجانب انها تفقد جزءاً كبيراً من قدرتها علي العمل وتركيزها فيه بسبب انشغالها بتربية الاطفال وهذا يؤثر علي الانتاج بشكل عام.

وشددت علي ضرورة اتخاذ اجراءات لالتزام المواطنين بتحديد النسل مثل الغاء السلع التموينية للطفل الثالث والخروج من قوائم التأمين الصحي الشامل. كاشفة أنها ستتقدم باقتراح بقانون لمعاقبة الاب الذي يزيد عدد اولاده علي اربعة اطفال علي ان يتم تشكيل هيئة خاصة للاشراف علي تحديد النسل مستقلة تتبع رئيس الوزراء مباشرة وتتولي هذه الهيئة الاجراءات القانونية ضد الازواج غير الملتزمين وتشديد العقوبات عليهم.

 

أميرة صابر: عدم إدراج الأسر كبيرة العدد في مبادرة تكافل وكرامة 

وقالت النائبة أميرة صابر إنها تؤيد التركيز علي حملات التوعية مع فتح باب التطوع فيها للمتخصصين القادرين علي الذهاب لمنازل المواطنين في الريف والمناطق الفقيرة والتي يزيد فيها اعداد افراد الاسر لاقناع سكانها بأهمية تنظيم الاسرة.

وطالبت بضرورة ربط مبادرة "تكافل وكرامة " بتنظيم الاسرة ومنع الاسر غير الملتزمة من الدخول في هذه المبادرة.

 

ايرين سعيد: إلزام الرجال باستخدام وسائل منع الحمل 

قالت النائبة ايرين سعيد إن مشكلة عدم تحديد النسل تظهر بقوة في المناطق الريفية والمناطق الفقيرة خاصة ان الرجل يرغب في ان يكون لديه عدد كبير من الاولاد لكي يساعدوه في اعمال الفلاحة او زيادة دخل الاسرة لذلك يجب تعديل قانون العمل ووضع عقوبات مشددة علي الاب المسئول عن عمالة اطفاله لمواجهة ظاهرة اطفال الشوارع فليس من المعقول ان يتسبب الاب في انجاب اطفال ويتركهم في الشوارع.

وأضافت " لابد من حملة توعية للرجال بضرورة استخدام وسائل منع الحمل. كذلك لابد ان يكون في كل مستشفي متخصص شرح فوائد تنظيم النسل للمرأة بشكل خاص وللاسرة بشكل عام وان يكون التعليم في المدارس الزامياً حتي المرحلة الاعدادية ومعاقبة الاب الذي يخرج اولاده من المدارس قبل انتهاء هذه المرحلة.

وقالت النائبة أمل عصفور انه لابد من حملة تشارك فيها كل الوزارات للتوعية بضرورة تحديد النسل ولا بد ان يكون لرجال الدين دور كبير فيها. مشيرة إلي ان تخفيض عدد افراد الاسرة يجعلها اكثر قدرة علي الاستفادة من دخلها الاقتصادي ورفع مستواها المعيشي.

 

نشوي الشريف: غرامات مالية علي كل من لا يلتزم بـ"2 كفاية"

قالت النائبة نشوي الشريف عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين إن الزيادة السكانية أصبحت معوقاً رئيسياً في التنمية وتحسين المستوي الاقتصادي والاجتماعي في مصر. مشيرة إلي أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يولي اهتماماً خاصاً بهذة المشكلة.

طالبت بضرورة فرض غرامة لكل اب ينجب الطفل الثالث مع زيادة الغرامة علي الطفل الرابع مؤكدة أن الرجل هو المتحكم في الإنجاب خاصة أنه يمكن أن يتزوج أكثر من مرة وينجب من كل زوجاته.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق