ويطمئن على الطلاب المكفوفين داخل الغرف السكنية

نائب رئيس جامعة أسيوط يتابع أحوال الإقامة في قطاع المدن الجامعية

وجه الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط كافة القطاعات والإدارات المختلفة بالجامعة والمعنية بتسكين الطلاب المغتربين داخل الوحدات السكنية بالمدينة الجامعية بضرورة تهيئة المناخ الملائم لهؤلاء الطلاب لمواصلة العملية التعليمية بكلياتهم المختلفة ، معلناً أن إدارة الجامعة قامت في وقت سابق باتخاذ كافة التدابير والإجراءات التي تضمن تحقيق الاستقرار النفسي والتعليمي والإجتماعى للطلاب المغتربين داخل أماكن إقامتهم  بالمدن الجامعية من خلال تحقيق مزيداً من الجودة ورفع كفاءة الخدمات المقدمة بهذا القطاع والذي يعد من أكثر القطاعات الجامعية حيوية .



وفى ضوء هذا التصريح ، قام الدكتور شحاتة غريب شلقامى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب بجولة تفقدية بالمدن الجامعية ومنشآتها للاطمئنان على التسكين وأحوال الإقامة بعدد من المباني ،  وذلك فى حضور الأستاذ عرفة أبو العلا مدير عام قطاع المدن الجامعية بالجامعة ، حيث تم خلال الجولة تفقد عدد غرف الإقامة ودورات المياه والتى تم رفع كفاءتها قبل بدء العام الدراسي الجامعي الجديد ، مشدداً على مديرى المباني ومشرفيها بضرورة  نشر برامج التوعية  بالإجراءات الاحترازية والوقائية من تداعيات فيروس كورونا  وأهمها مناشدة الطلاب بالحفاظ على التباعد الإجتماعى فيما بينهم ، والاهتمام بالنظافة الشخصية المستمرة والالتزام باستخدام المطهرات وأدوات التعقيم المختلفة ، محذراً من خطورة التجمعات الطلابية وضرورة التزام الطلاب بقواعد التسكين لهذا العام الإستثنائى والتي يأتي من أهمها عدم السماح بتسكين أكثر من طالبين فى الغرفة وذلك حفاظاً على صحتهم وسلامتهم .

وخلال الجولة التقى نائب رئيس الجامعة بعدد من الطلاب المكفوفين وتفقد غرف إقامتهم  وتم سؤالهم عن مدى رضاهم على مستوى الخدمات المقدمة بالمدينة الجامعية ومدى ملائمة السكن لظروفهم  ، كما طمأنهم أن إدارة الجامعة على أتم استعداد لتلبية احتياجاتهم واحتوائهم وتيسير سبل الحياة لهم بما يحقق أعلى مستوى دمج مع زملائهم من باقي الطلاب .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق