عبور لاند
عبور لاند
مٌدرسة تبتكر طريقة غريبة لعقاب الطلاب

انتشر على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك طريقه التعليم الممتازه للمدرسه سناء وديع في إحدى مدارس الاسكندريه تدعي " البرادعي" تابعة لإدارة المنتزة التعليمية



ففي اول يوم في إحدى فصول الثالث الابتدائي سألت كل طالب "نفسك تبقى ايه لما تكبر؟

في اللي قال ظابط واللي قال دكتور واللي قال مهندس
تاني يوم أعادت توزيع جلوس الطلاب بحسب مهن أحلامهم بحيث جلوس الظباط جنب بعض
الأطباء جنب بعض، المهندسين جنب بعض وهكذا..
وكتبت لكل واحد فيهم لقبه على كراسته
الظابط محمد، الدكتور عبدالرحمن، المهندسة شيماء

وبدأت تمارس هى مهنتها كمعلمة لهؤلاء الطلاب
وبالطبع في منهم اللي بيغلط واللي مابيذاكرش واللي مابيعملش الواجب الخ الخ

وهنا يجي دور العقاب
و لكن  عقاب ميس سناء  كان مختلف لم تستخدم العصا وتضربهم زي معظم المدرسين
لا، ده كانت بتسحب منهم الكراسةوكانت بتسحب اللقب منهم وتقعدهم في مكان تاني، كانت بتسحب منهم حلمهم

وبالشكل ده مستوى الطلاب في الفصل ارتفع، التزموا بالواجب المنزلي و حفظ دروسهم
حبوا الفصل والدراسة والمدرسة

ببساطة المعلمة جعلت كل واحد منهم يدافع عن حلمه بدل ما يخافوا منها او من العصاية

هكذا تكون عقلية المعلم والمعلمه وإلا فلا.
معلمة مصرية شاطرة و مجتهدة مربية حقيقية عندها ضمير  اسمها ميس سناء وديع ❤️





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق