المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

ميركل تدعو لمزيد من التعاون بين أفريقيا وأوروبا
رحبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بضيوف مجموعة العشرين للشراكة مع أفريقيا مطالبة بوضع مؤشر لعلاقه التعاون بين افريقيا واوريا ومزيد من التعاون بين القطاع الخاص والحكومة وتحسين بيئة الأوضاع الاقتصادية.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

رحبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بضيوف مجموعة العشرين للشراكة مع أفريقيا مطالبة بوضع مؤشر لعلاقه التعاون بين افريقيا واوريا ومزيد من التعاون بين القطاع الخاص والحكومة وتحسين بيئة الأوضاع الاقتصادية.
 
 
و طالبت ميركل بتوسيع قاعده الاستثمار مع افريقيا والتعاون بين الاستثمار الخاص والحكومي مؤكدة أنها تتحدث عن افريقيا وليس عن مبادرة التقارب مع افريقيا 
وأكدت ميكرل أنها تري ان يستفيد كل الاطراف المشاركه وأن تعرض كل دولة مشاكلها للدول الأخري كما طالبت  تعزيز النمو الاقتصادي في قارة أفريقيا
 
جاء ذلك خلال كلمة ميركل في أعمال قمة مجموعة العشرين حول الشراكة مع أفريقيا المنعقده حاليا ببرلين.
ويشارك الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، في أعمال قمة مجموعة العشرين حول الشراكة مع أفريقيا، تلبيةً لدعوة من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
ومن المقرر أن يستعرض الرئيس السيسي خلال أعمال القمة المصغرة،  رؤية مصر في دفع وتعزيز جهود التنمية في أفريقيا، خاصة على ضوء تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي العام المقبل 2019.
كما يشهد الرئيس القمة غير الرسمية للاستثمار في إفريقيا بحضور المستشارة ميركل ورؤساء الدول والحكومات أعضاء مبادرة الشراكة مع إفريقيا وشركات القطاع الخاص وذلك في إطار مبادرة ألمانيا التي أطلقتها في ٢٠١٧ لدعم التنمية في البلدان الإفريقية خلال رئاستها مجموعة العشرين  G 20.
تحت عنوان اتفاق مجموعة العشرين مع إفريقيا يجمع الاتفاق كلا من البلدان الإفريقية المعنية، ومجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والبنك الإفريقي للتنمية وغيرهم من الشركاء الثنائيين ومتعددي الأطراف بهدف بلورة ودعم السياسات والتدابير الضرورية لاجتذاب الاستثمارات الخاصة




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق