هيرميس
موسى مصطفى موسى : تضحيات الشرطه تتواصل من اجل الوطن

وجه المهندس موسي مصطفي موسي رئيس حزب الغد خالص التهاني لكل رجال الشرطة المصرية أفرادًا وضباطًَا ، وفي مقدمتهم اللواء محمود توفيق وزير الداخلية بمناسبة حلول الذكرى الـ ٦٩ لمعركة الإسماعيلية عام ١٩٥٢ .




أكد " موسى" ، أن معركة الإسماعيلية التاريخية هي معركة واجهت فيها قوات الشرطة المصرية الباسلة بإمكاناتها المحدودة جيش بريطانيا العظمى، ورفضت الشرطة المصرية يومها الإنذار البريطاني بتسلم مديرية أمن الاسماعيلية للجيش الإنجليزي، كما رفضت تسليم سلاحها للإنجليز واختارت يومها الموت على المهانة، والاستشهاد على الاستسلام ، واستقلال الوطن بدلا من التبعيه والوصايه، ودخلت في معركة غير متكافئة، وضحي أفراد الشرطة بحياتهم من أجل سيادة الوطن واستقلاله وعزته وكرامته، وسقط يومها ٥٠ شهيدًا وأصيب ٨٠ جريحًا.

 

أضاف" موسى "لقد أبت الشرطة المصرية يومها إلا أن تشارك في معركة الاستقلال الوطني والكرامة، وهي اليوم تضحي مجددًا وتاليا بأبنائها في معركة الإرهاب الذي يستهدف تركيع وخطف الوطن. وضرب استقراره والعبث بوحدته وتقويض نهضته  

 

أشار "موسى" ، إلى أن تضحيات الشرطة المصرية تتواصل جيلا بعد جيل من أجل الوطن ، ونباهي ونفاخر بها في كل وقت وكل حين ، ونثمن شهداءنا من الشرطة ومن الجيش المصري العظيم أيضًا. وندعوا بالتعافى لكل من اصيبوا ونقدم التحيه والتقدير لكل اهلهم وزويهم، والى شعب مصر العظيم والي الرئيس البطل القائد عبد الفتاح السيسى





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق