أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

موزة على الحائط قيمتها 120 ألف دولار.. صورة
في لحظات.. انتهت "تحفة فنية" بقيمة 120 ألف دولار، كانت معروضة في معرض فني بمدينة ميامي بولاية فلوريدا، في بطن فنان.. والسبب أنه جائع.

إقرأ أيضاً

أول تعليق من احمد العوضي حول ارتباطه بالفنانة ياسمين عبد العزيز
لغز الحكاية فى اقتحام فيلا نانسي عجرم من البداية إلى النهاية
حكاية تحول خطيبة الراحل هيثم زكى بعد مرور شهرين من وفاته
أحمد موسى يكشف أسباب هروب أردوغان من قمة برلين.. فيديو
ماني يوجه بعض النصائح لمهاجم الأهلي الجديد



التحفة الفنية "موزة على الحائط"، التي كانت بمثابة "رمز للتجارة العالمية"، كانت معروضة في  معرض "آرت بازل" في ميامي بيتش بولاية فلوريد، عندما أكلها الفنان الاستعراضي ديفيد داتونا أمس السبت.

ويعود العمل الفني، وهو عبارة عن موزة مثبتة على جدار بواسطة لاصق والذي حمل اسم "كوميديان"، للنحات الإيطالي، مارويسيو كاتلان، ويقول المنظمون إن فرنسيين ابتاعا العمل الفني مقابل 120 ألف دولار لكل واحدة منهما.

وكان داتونا أقدم في الساعة الثانية إلا ربع على انتزاع الموزة من على الجدار وبدأ بالتهامها، أمام عدسات المصورين ورواد المتحف.

وقال داتونا في حسابه على تويتر "الفنان الجائع.. أداء فني من تقديمي.. أحب عمل الفنان ماوريسيو كاتلان، وأحب هذا العمل الفني فعلا.. إنه عمل مهضوم".

وأبلغت إدارة المعرض الفني الشرطة، غير أنه كان قد هرب قبل وصولها، بحسب ما ذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية

وذكر داتونا في تصريح لصحيفة "ذي بوست"، ساخرا، إن الموزة في التحفة الفنية التي أكلها أفضل من الموز الطبيعي، معتبرا أنه يمكنه أن يأكل الموز والمفهوم وراء هذا العمل، وذلك لأنني فنان ولست إنسانا عاديا".

وعلّقتإدارة المعرض على الحادثة بالقول، إنه على الرغم من أن داتونا أكل الموزة في التحفة الفنية، فإن العرض ما زال قائما، ذلك أن الموزة هنا عبارة عن فكرة.

وكانت إدارة المعرض الفني حصلت على تفويض بأنه يمكنها استبدال الموزة في العمل الفني في أي وقت، نظرا لأنها قابلة للاستهلاك، لكن لم تكن هناك تعليمات حول كيفية تغيير الموزة على الجدار

 

 


نقلا عن سكاي نيوز





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق