هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات
مواطنة تستنجد بـ"حماية المستهلك": "اشتريت مرتبة مؤلمة كالمسامير..ولا اتمكن من استبدلها"

تقدمت احدى المواطنات بشكوى ضد احد المصانع العاملة ببيع المراتب، وذلك بعد شراء مرتبة رديئة الصنع والذي هبطت بعد ليلة واحدة فقط من استخدامها، والمعاناة من تهرب صاحب المصنع لإستبدال المرتبة بالرغم من حصولها على ضمان لمدة 10 سنوات .



وتقول السيدة لـ"جمهورية أون لاين": "اشتريت مرتبة رديئة الصنع من المصنع يوم 17/11/2020..وذلك ضمن عرض يقدمه المصنع بإستبدال مرتبتين قديمتين مقاس 140سم للعرض، ودفع 2000 جنيه للحصول على مرتبة مقاس 190×150 سم جديدة.

وبعد يوم واحد فقط من شراء المرتبة اكتشفت وجود عيب جسيم بالصناعة، حيث هبطت المرتبة من أحد جوانبها وبرزت السوست الغير مثبتة جيداً لتؤلم الظهر كالمسامير، وقد تواصلت مع المصنع أكثر من مرة دون جدوى".

 

وتابعت: "تقدمت بشكوى لجهاز حماية المستهلك وبالفعل استجاب المصنع سريعاً، ولكن جلبوا لي مرتبة مقاس 195× 150 سم وهو مقاس مخالف وأكبر من حجم السرير الخاص بي، وبالرغم من ذلك وثقت بصاحب المصنع للمرة الثانية وطلبت منه ان يأخذها ويستبدلها باخرى مقاس 190×150سم، ولكن من وقتها حتى الان لم يستجيب لي على الاطلاق، كما تواصلت مع شكاوى الشركة المصنعة للمرتبة ايضاً ولكن جاء ردهم بأسلوب غير لائق بأن المصنع مغلق حالياً".

 

ولذلك تستنجد المواطنة بجهاز حماية المستهلك للاستجابة سريعاً الى طلبها ومساعدتها لاستبدال المرتبة الردئية باخرى سليمة نظراً لحالتها الصحية التي لا تسمح لها إلا بإستخدام مرتبة طبية، والحصول على حقها من صاحب هذا المصنع الذي أغلق أبوابه، ولم يرد على هاتفه لمدة تزيد عن الشهر ونصف.

 

الموقع يحتفظ بأسم المصنع ونوع المرتبة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق