بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

منتدى شباب العالم.. فرصة جيدة لتسويق السياحة المصرية عالميا
فى حياه كل وطن تجارب تظهر واخرى تختفى وتستمر الرحله ، الا انه فى اثناء كل ذلك تظهر تجارب قويه يكتب لها النجاح ومع مرور الوقت تنجح تلك التجارب اكثر واكثر حتى تتحول الى ان تصبح مشروع وطن وشعب يمثل متنفس لكل ابناء الوطن .

 

 

إقرأ أيضاً

وفاة فنان العرب محمد عبده

ديسابر يتحدى كارتيرون: مواجهة الزمالك المقبلة ستختلف عن نهائي الكأس

تفاصيل مقتل زوج لزوجته وإحراق جثتها

كهربا أهلاوي ... رسميًا بعد حصوله على مقدم التعاقد

مفاجاة.. نجم الزمالك" الهارب" ممنوع من السفر

بالفيديو: شريف مدكور يعلن إصابته بـمرض خطير بعد سرطان القولون

هل يجوز شرعاً قبول التعويض؟..الإفتاء تُجيب


وخاصه من فئه الشباب، تلك المرحله العمريه صاحبه التأثير الأقوى في حياه اي مجتمع، وحديثى هنا ينصب على واحده من تلك التجارب التى كتب لها ان تولد وتظهر للنور مع ميلاد جديد للدوله المصريه عقب ثوره ال 30 من يونيو لعام 2013 وهى تجربه منتدى شباب العالم ، تلك التجربه التى اثبت واكدت حجم التغير الواضح والحادث فى تركيبه المجتمع المصرى، وكانت احد توصيات مؤتمرات الشباب المحليه، الا ان الفضل الاول لنجاح تجربه المؤتمرات الشبابيه يرجع فى المقام الاول الى القياده السياسيه الحكيمه المتمثله فى فخامه الرئيس عبد الفتاح السيسى والذى اعطى الفرصه الحقيقيه للشباب المصرى مراهنا على مدى قدرته على تفهم كافه الصعاب والتحديات التى تواجه المجتمع المصرى على كافه الاصعده ، من خلال فتح حاله جاده من الحوار القوى والبناء مع هؤلاء الشباب ومحاوله إعاده ادماجهم مره اخرى فى الحياه المصريه سياسيا واقتصاديا واثقافيا ، ليس ذلك فحسب بل ان الايمان القوى من جانب القياده السياسيه باهميه تأهيل هؤلاء الشباب وفقا لاسس علميه سليمه فتطورت التجربه وانشئت الاكاديميه الوطنيه لتأهيل وتدريب الشباب المصرى للقياده.

 

ويعتبر قطاع السياحة أبرز المستفيدين من انعقاد منتدى شباب العالم فى دورته الثالثه للعام الثالث على التوالى، والذى يستقبل آلاف الشباب من مختلف دول العالم بمدينة شرم الشيخ يحملون جنسيات 156 دولة حول العالم، وهو مايعني  أن منتدى شباب العالم بمثابة «فرصة ذهبية» لدعم القطاع وجذب جنسيات جديدة من السائحين، كما  إن المنتدى يعتبر فرصة جيدة للترويج للمعالم الأثرية والسياحية فى مصر، ونقل الصورة الحقيقية لمصر إلى جنسيات العالم المختلفة، وتوضيح لكافه أنواع السياحة المختلفة التى تتمتع بها بلادنا، سواء سياحة شاطئية أو أثرية أو علاجية أو دينية، كما إن المنتدى يحمل العديد من الرسائل الإيجابية التى تخدم القطاع السياحى، أولاها أن مصر تتمتع بالأمن والأمان، وتتمتع بالاستقرار الأمنى والسياسى، مما يؤهلها لاستضافة منتدى شباب عالمى يضم كل هذه الجنسيات المتنوعة والوفود الرسمية وغير الرسمية من مختلف البلدان. وهو ما يبعث برساله هامه مفادها ان مصر تقول للعالم إنها ثابتة ومستقرة وقادرة على توفير الحماية والأمان لشعبها وضيوفها، وإنها نجحت نجاحات كبيرة فى مواجهة الإرهاب والقضاء على التنظيمات الإرهابيه، كما إن منتدى شباب العالم فرصة ذهبية لدعم السياحة وبمثابة عيد سنوى للترويج لمصر سياحياً، حيث  أن المنتدى أصبح من أهم الأحداث والفعاليات التى تستضيفها مصر على الأجندة السنوية على مدار العام، وانعقاده للعام الثالث على التوالى فى مدينة السلام شرم الشيخ، يخدم بشكل كبير المنشآت السياحية والفندقية التى ترفع مستوى استعدادها لأقصى درجة لاستقبال هذا الحدث العالمى. كما أن منتدي شباب العالم يمتلك ميزه نسبيه قويه  وهي أن المنتدي يستضيف اكثر من خمسة آلاف مشارك، بعد انشاء اكبر قاعة للمؤتمرات تسع اكثر من ٨ آلاف مشارك والتي جرى تنفيذها خلال ٨ اشهر، لتصبح شرم الشيخ مدينة المؤتمرات الأولي في مصر. كما أن السياحة المصرية في حاجة ماسة لحلول ترويجية بديلة لتصحيح الصورة الذهنية عنها، من خلال نقل تلك الاحداث العالمية التي يتم تنظيمها في مصر الي الدول والجنسيات المشاركة، خاصة أنها أفضل رسالة للعالم علي للتدليل على الاستقرار الأمني وتحسن المناخ العام الذي يؤهل لعودة السياحة وتدفقها بشكل قوي، وهو مايؤكد أن منتدى شباب العالم الذى سيعقد خلال الشهر الحالي فى شرم الشيخ ليس مجرد مؤتمر يحضره العديد من الشباب فقط ولكنه يتعدى ذلك بكثير فهو رسالة مقصودة للترويج للسياحة المصرية والدعاية لها، فالشباب المشارك فى المؤتمر هو خير سفير للدعاية لبلدنا الحبيبة.
كما أن  الحرص على خروج المؤتمر بهذه الصورة من الدقة فى التنظيم في كل مره لتخرج كل التفاصيل على أكمل وجه بالاضافة الى الاختيارات الموفقة للمشاركين بالمنتدى فجميعهم على مستوى عال من التدريب ومؤهل ومدرب للتعامل مع مختلف الجنسيات والثقافات المختلفة، كل ذلك جعل المنتدى عنوانا مشرفا لنا،مع ضروره أن  يجب ابراز كل الصور الجمالية والطبيعية فى شرم الشيخ كنوع من الدعاية والتسويق للسياحة.
بقلم - احمد ابو على:
الباحث الاقتصادى






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق