المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

ممرض الحالة صفر بمعهد الاورام: لم أنقل العدوى وسببها سيدة لم يتم إجراء المسحة لها
أماط الممرض المتهم بنقل العدوى إلى معهد الاورام لعدد من أفراد الطاقم الطبي والمشهور إعلامياً " بالحالة صفر ". التي بدأ في أعقابها إكتشاف شجرة المخالطين أن حالته الصحية تحسنت بكثير لكن الاذى النفسي الذي يتعرض له منذ الامس سبب تراجعاً في معنوياته

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

سارداً القصة و.فقاً لر.وايته قائلاً " أنا ضمن قوة المعهد القومي للاورام لكنه لايعمل في المبنى الرئيسي لكن في مبنى هرمل بدار السلام  التابع للمعهد في القطاع الداخلي مشيراً أنه في يوم السبت وفي تمام الخامسة عصراً . وردت إلى الطواريء  من قبل أحد الاستشاريين في الخارج –لم يذكر إسمه – حالة  إشتباه بكورونا لسيدة ولاحظت طبيبة الاستقبال ذلك وطالبت منا كطاقم  وتمريض التعامل معها بإجراءات إحترازية لانها حالة إشتباه ولم يكن يتوافر لدينا معدات إحترازية  فقط ماسكات جراحية وبعض القفازات التقليدية والتي لاتصلح في المنشات الصحية في التعامل مع حالات الاشتباه .
 
وأكمل الممرض . في مداخلة هاتفية مع برنامج القاهرة الان المذاع  على فضائية العربية الحدث وتقدمه .الاعلامية لميس الحديدي.
 
قائلاً " في اليوم التالي  قام بعض الاطباء بشراء .المعدات الاحترازية على نفقتهم الخاصة وفي نفس اليوم تواصل المشرف الخاص بي برئيسة القسم مطالباً إياها بإجراء مسحة لحالة الاشتباه للتأكد من إصابتها ورفضت  إجراءاها ".
 
 مشيراً أنه علم بإصابته الاحد الماضي أثناء  تواجده في الشفت المسائي  مشيراً أنه يعمل في أحد المستشفيات الخاصة وهي واحدة فقط وليست أربعه كما زعمت بعض المواقع الالكترونية  قائلاً " هجيب منيين صحة لاربع مستشفيات ؟ " .
 
 وقال  " الحالة التي وردت للطواريء رفضت الادارة إجراء المسحة لها كاشفاً عن مفاجئة أنه عاني من إرتفاع درجة حراراته  في الخامسة فجراً يوم الاحد تم  رفض إجراء الفحص الطبي له وبعد وصول درجة حرارته 39.5 طلب مني إحضار بطاقة الرعاية الصحية حتى أخضع للكشف وفقاً للتامين الصحي لكنها لم تكن بحوزتي فقالوا لي توجه لاحد المستشفيات الخاصة  فذهبت إلى مستشفى المنيرة  برفقة زملائي ودون أن يتوفر لنا سيارة إسعاف لنقلي هناك وانه الان في الحجر الصحي التابع لمستشفي  15 مايو   .
 
 وفيما يتعلق بإنتقال العدوى في المستشفي الخاص الذي يعمل به قال الممرض "  ظهرت حالة واحدة في طابق أخر غير الذي اعمل فيه ووقت إكتشافها تم إجراء  مسحة طبية  لكافة العاملين والاطقم الطبية وثبتت سلبيتها ".
 
   وفي نهاية مداخلته قال " نافياً أن يكون هو  الحالة التي تسببت في عدوى الاطباء في معهد الاورام  قائلاً " تحولت من المجني عليه إلى الجاني ؟ .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق