مصر تعلن الخطوط الحمراء في ليبيا
مصر تعلن بشكل واضح حقها في التدخل بليبيا لحماية أمنها القومي، وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن أي تدخل مباشر لمصر في ليبيا بات مشروعا وتتوافر له الشرعية الدولية وأن الهدف الأول هو حقن دماء الشعب الليبي ووقف إطلاق النار.


ووفقا لقناة مداد نيوز السعودية، قال الرئيس أثناء تفقده المنطقة العسكرية الغربية إن الجاهزية للقتال والاستعداد ضروري في ظل عدم الاستقرار في المنطقة بسبب دعم الميليشيات والإرهاب في ليبيا.

 

كما دعا السيسي لحل الميليشيات ووقف القوى الداعمة للإرهاب ومع إعلان مصر حقها المشروع شهد الشارع الليبي ترحيبا لدعم مصر ضد العدوان التركي.

 

وانتشرت دعوات لمظاهرات شعبية مؤيدة للموقف المصري للتنديد بالغزو التركي للبلاد، وأعلن الجيش الليبي والقبائل الدعم الكامل لمصر كما أعلنت الدول العربية تأييدها ودعمها الخطوات المصرية حيث أشادت السعودية والإمارات والبحرين بخطاب الرئيس المصري وثمنت جهود التوصل لتسوية سياسية شاملة خاصة عبر مبادرة القاهرة المتسقة مع القرارات الدولية بوقف إطلاق النار وضمان التمثيل العادل للأقاليم الثلاثة في مجلس رئاسي منتخب.

 

كما دعت الولايات المتحدة لوقف إطلاق النار عند خط "سرت والجفرة" وأيدت الجهود المصرية لوقف إطلاق النار والعودة للمفاوضات السياسية لكن تركيا وحكومة السراج الموالية لها أعلنا رفض الدعوة المصرية لوقف المعارك والعودة لمسار المفاوضات الشاملة. 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق