المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

مستشفى القناطر الخيرية تنتظر سرعة الإنجاز لتخدم ملايين المواطنين.. بالصور
حلم كبير أنتظر تحقيقه أهالى مدينة القناطر الخيرية والقري التابعة لها منذ 4 سنوات وهو مشروع التطوير الشامل لمستشفى القناطر الخيرية العام

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

 

كتبت شيماء عيد:

حلم كبير أنتظر تحقيقه أهالى مدينة القناطر الخيرية والقري التابعة لها منذ 4 سنوات وهو مشروع التطوير الشامل لمستشفى القناطر الخيرية العام بل وميلادها من جديد في بداية هذا العام 2019 والتخلص من المبني المتهالك الذي كان يحوى الاهمال ونقص الامكانيات والرعاية التي يعتبرها المواطن أقل حقوقه التي تقدمها له الدولة، تم اعتماد حوالي 300 مليون جنية الا أنه لم ينتهى بعد ولم يتم تسليمه فى موعده المحدد ، فلماذا لم يتم تسليم المشروع فى موعده رغم توافر اعتماد المشروع ؟.

وأثناء جولة الجمهورية بالمشروع ، أكد النائب حاتم عبد الحميد عضو مجلس الشعب بدائرة القناطر وعضو لجنة الصحة بالبرلمان أنه قام بمحاولات عديدة لهدم مبنى المستشفى القديم المتهالك واستدعاء لجنة الصحة بالبرلمان اكثر من مرة لتفقد المبني حتي تم هدمه بالفعل وذلك بحضور محافظ القليوبية السابق محمود العشماوى.

وأشارعضو لجنة الصحة بالبرلمان الى أهتمام القيادة السياسية بالمشروع حيث وجه وبشكل مباشر بسرعة انهاء المستشفى فى موعدها المحدد باعتماد حوالى (300) مليون جنية نظر لاهمية المستشفى لاهالي المدينة والقرى التابعة لها ولكونها مدينة حيوية بها مناطق سياحية وبها منطقة سجون القناطر .

وأوضح عبد الحميد أنه تم الانتهاء من 70% من الاعمال فقط حتي الان رغم كل المحاولات التي بذلت من قبل الجهات المعنية لتسليم المشروع في موعده المحدد وهو 1/1/2019 .

وأضاف عضو مجلس الشعب أن الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية وجه بسرعة الانتهاء من المشروع والالتزام بالتسليم .

وأكد عبد الحميد أنه توجه لمسؤل المالية بوزارة الصحة وأكد توفر الاعتماد بالكامل للمشروع لذا يناشد وزيرة الصحة  بسرعة الانتهاء ودعمها للمشروع لرفع المعاناه عن اهالي مدينة القناطر الخيرية والقري التابعة لها .

وقال ممدوح سليمان محاسب بالمشروع أنه تم انجاز أكثر من 70% من حجم الاعمال بالمشروع  ومن المتوقع أن يتم تسليم المشروع بداية 2020 العام القادم وذلك بعمل مستشفي علي أعلي مستوي ممكن من الاجهزة والامكانيات الطبية طبقا للخطة الموضوعة وستحتاج الي قوة بشرية هائلة لادارتها بالشكل المطلوب .

وأضاف ابراهيم بشار موظف أن مدينة القناطر الخيرية منسية دائما رغم أنها مدينة سياحية فليس من المعقول أن تكون مدينة بحجم القناطر لا يوجد بها مستشفي عام والاخطر من ذلك أن يتواجد بها منطقة السجون فاذا مرض أحد السجناء أو وقع حادث علي الطريق أو نشب حريق أو حادث غرق تحدث كارثة حيث نضطر الي الذهاب الي مستشفي بنها او شبرا الخيمة وهما علي مسافة كبيرة من مدينة القناطر مما ادي الي وفاة العديد من المواطنين

ويطالب محمود حسني مدرس المسؤلين بسرعة انهاء مستشفي القناطر لانها تخدم في المقام الاول محدودي الدخل والبسطاء حيث ان مدينة القناطر منطقة حيوية وتخدم 4 محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية والمنوفية فضلا عن القري التابعة للمدينة .

واكد الدكتور عمرو مصطفي مدير مستشفي القناطر الخيرية أنه تم انجاز أكثر من 70% من حجم الاعمال بالمستشفي وهناك جهات منوطة بالتمويل مثل المحافظة ووزارة الصحة وهما معنيين بالجزء الفني والامور الداخلية  بالمشروع ، ونقوم بدور الاشراف علي الاعمال بالمشروع ونأمل توفير باقي الاعتمادات المالية لسرعة انتهاء المشروع.

وأثناء جولة الجمهوريةاون لاين بمشروع مركز الحروق التابع لمستشفي القناطر العام ،أكد المهندس شريف علي أستشاري المشروع أنه تبرع من حاكم الشارقة الشيخ محمد بن جاسم علي روح الشهيد محمد منصور من قرية قرنفيل بحوالي نص مليون جنية ليكون تاني مركز حروق علي مستوي الجمهورية سيتم تجهيزه باعلي التقنيات والاجهزة الطبية الخاصة بمريض الحروق وتم البدء منذ شهر وموعد التسليم بعد 24 شهر ونحن نعمل علي قدم وساق لانجاز المشروع في موعده المحدد مع الالتزام بعمل افضل اداء ، فمريض الحروق لن يحتاج الي اي شئ اضافي في علاجه من خارج المستشفي طبقا للخطة الموضوعة .

ونوه أستشاري المشروع ان تشغيل مركز الحروق يرتبط ارتباط وثيق بتشغيل مستشفي القناطر العام حيث ان المركز تابع لها ولن يتم استكمال تشغيل المرافق الخاصة بالمركز بدون انتهاء العمل بالمستشفي العام.

وتناشد الجمهوريةاون لاين الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة باتخاذ الاجراءات اللازمة لسرعة الانتهاء من المشروع الذي يخدم ثلاث محافظات هي القليوبية والجيزة والمنوفية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق