هيرميس

يكشف لـ "الجمهورية اون لاين" حقيقة الازمة مع اثي

مستشار رئيس الوزراء السودانى: نعيد ترتيب بيتنا وحدودنا.. والجيش ينظم العملية

أكد فايز الشيخ السليك، المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء السوداني ، أهمية زيارة الوفد السوداني إلى القاهرة اليوم برئاسة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، عضو مجلس السيادة الانتقالي السوداني ،والذي التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي ، مشيرا إلى أن الزيارة  جاءت في سياق حملة تواصل بين الحكومة السودانية ودول الاقليم بما فيها الجوارين العربي والافريقي لتوضيح موقف السودان من التوتر الحدودي مع اثيوبيا.



*نعيد ترتيب بيتنا وحدودنا .. البشير فرط في مناطق الفشقة وتواطأ مع اثيوبيا بعد تدبيره محاولة اغتيال مبارك

*الجيش ينظم عملية اعادة انتشار داخل العمق السوداني.. وتحركاتنا داخل أراضينا التي تحتلها اثيوبيا

 

وقال في تصريحات خاصة ل "الجمهورية اون لاين" أن موقف السودان واضح ، وان الجيش ينظم عملية اعادة انتشار داخل العمق السوداني، مشددا على ان التحركات داخل الأراضي السودانية التي كانت تقع تحت الاحتلال الاثيوبي منذ سنوات.

واضاف قائلا " نحن حاليا في مرحلة جديدة لاعادة ترتيب بيتنا وحدودنا بعد سقوط نظام البشير والذي فرط في مناطق الفشقة في شرقي البلاد ،وتواطؤ مع اثيوبيا بعد ضلوعه في تدبير محاولة اغتيال الرئيس المصري الاسبق محمد حسني مبارك عام ١٩٩٥ باديس ابابا.


وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي ، قد التقى اليوم وفدا سودانيا برئاسة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، عضو مجلس السيادة الانتقالي السوداني، وحضور كل من فيصل محمد صالح وزير الثقافة والإعلام، والفريق أول ركن جمال عبد المجيد مدير المخابرات العامة، والفريق ركن محمد الغالي أمين عام رئاسة الجمهورية، والسفير محمد إلياس الحاج السفير السوداني بالقاهرة، ومشاركة سامح شكري وزير الخارجية، واللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة".

ونقل الفريق أول ركن شمس الدين كباشي إلى الرئيس تحيات أخيه الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان وجميع أعضاء مجلس السيادة السوداني، مؤكداً على الخصوصية الشديدة التي تتميز بها العلاقات المصرية السودانية، واعتزاز شعب وحكومة السودان بأواصر الروابط التاريخية مع مصر التي تعد مركز ثقل المنطقة العربية والقارة الأفريقية، ومحور صون الأمن الإقليمي بأسره، مشيداً في هذا السياق بالمواقف المصرية الصادقة للحفاظ على استقرار السودان خلال المرحلة الانتقالية الراهنة.

وقد شهد اللقاء التباحث حول مجمل القضايا الإقليمية في منطقتي القرن الأفريقي وحوض النيل، حيث اطلع الرئيس من الفريق أول ركن شمس الدين كباشي على آخر مستجدات التوترات الحالية على الحدود السودانية الإثيوبية، كما تم استعراض آخر التطورات فيما يتعلق بقضية سد النهضة، حيث تم التوافق على أهمية استمرار التنسيق المتبادل والتشاور المشترك المكثف لما فيه صالح البلدين والشعبين الشقيقين والمنطقة بأسرها.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق