اخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

مرصد الأزهر: جرائم اليمين المتطرف تجاوزت حدود العنصرية
حذَّر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي «FBI» من الدعوات التي تبادلها عدد من أنصار جماعات اليمين المتطرف داخل الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تدعو إلى نشر فيروس كورونا في الأحياء التي يسكنها غير البيض. 

إقرأ أيضاً

الخطيب يستعين بـ" عاشور" فى منصب كبير بالأهلى
ترامب يحذر من دمار الولايات المتحدة بسبب كورونا
الصحة: شفاء 80 حالة وتسجيل 36 اصابة جديدة مصابة بفيروس كورونا
تعليق صادم من هيفاء وهبى على ظهور فيروس جديد يضرب الصين بعد كورونا
حقيقة اصابة احمد حجازى بفيروس كورونا
اكتشاف اول حالات مصابة بكورونا فى الاسكندرية تعرف على التفاصيل

وذكرت تقارير استخباراتية أن الجماعات اليمينية دعت أتباعها إلى وضع «لُعاب» المصابين بالفيروس داخل زجاجات، ورشِّها في الأحياء التي يقطنها أصحاب البشرة السمراء.

وكانت هيئة الحماية الفيدرالية قد أصدرت، الشهر الماضي، تقريرًا ذكرت فيه أن جماعات سيادة البيض استخدمت تطبيق «تليجرام» لمناقشة قضاء أكبر وقت بالأماكن العامة، ووضع «اللعاب» على أزرار المصاعد ومقابض الأبواب؛ لنشر كورونا بين ما أسموهم بالأعداء! 

من جانبه يؤكد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف خطورة تيار اليمين المتطرف على الإنسانية جمعاء، مشيرًا إلى أن تلك الدعوات غير المسؤولة جريمة تجاوزت حدود العنصرية، وتستوجب محاكمة الداعين إليها. 

ويلفت المرصد إلى أن جماعات اليمين المتطرف تعمل -بحسب تقارير- على نشر فكر الإرهاب البيولوجي، وترى أن نقل فيروس كورونا واجب عليها! 

ويشير المرصد إلى أنه قد رصد عددًا من المقاطع المصورة التي يظهر فيها أعضاء من جماعات اليمين المتطرف وهم يقومون بوضع «اللعاب» على مقابض الأبواب في الأماكن العامة، الأمر الذي سيؤدي إلى كارثة يصعب تداركها إذا لم تُقابل جرائم ذلك التيار بحزم.








يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق