بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

مرة اخرى احذروا السيجارة الالكترونية .. تهدد بالالتهاب الرئوي والوفاة
انتشر في الآونة الأخيرة استخدام السجائر الإلكترونية بافتراض أنها أقل ضررا عن نظيرتها المعتادة، إلا أن إحدى الدراسات أوضحت العكس، وذلك بعدما أعلنت المراكز الأمريكية أن السجائر الإلكترونية مرتبطة بالعديد من الأمراض.


 

ووفقا لوكالة الأنباء الفرنسية فإن الدراسة تشير إلى أن الأجهزة التي تنتج بخار أو مواد كيماوية تحظى بشهرة كبيرة بين المراهقين ويستخدمونها دون وعي، ولكنها قد تضر بالجهاز القلبي الوعائي مما يزيد نسب الإصابة والوفيات المتعلقة بالسجائر الإلكترونية.

وتأتي أحدث النتائج، التي نشرت في مجلة أبحاث القلب والأوعية الدموية، بعد أن أعلنت المراكز الأمريكية، الشهر الماضي، سيطرتها على أمراض متفشية في الرئة بسبب أجهزة التخدير.

وكتب الباحث لورين وولد من جامعة ولاية أوهايو في الدراسة، إن السجائر الإلكترونية تحتوي على النيكوتين والجسيمات والمعادن والنكهات، وليس فقط بخار الماء غير الضار، و"تظهر دراسات تلوث الهواء أن الجزيئات الدقيقة منها تدخل الدورة الدموية ولها تأثيرات مباشرة على القلب.

ومن المعروف أن النيكوتين الموجود في التبغ يزيد من ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، لكن المكونات الأخرى التي يتم استنشاقها من خلال الأبخرة قد تؤدي إلى الالتهاب الرئوي وتدفق الدم غير المستقر.

وتحتوي السجائر الإلكترونية أيضًا على مادة الفورمالديهايد، الذي تم تصنيفه كعامل أساسي للإصابة بالسرطان في البشر ويرتبط بتلف القلب في تجارب الفئران.

ولم يتوصل الباحثون إلى المخاطر الصحية المحتملة لعوامل إضافية بالسجائر الإلكترونية مثل النكهة كطعم النعناع أو الحلوى أو الفواكه، حسبما أشارت الدراسة.

ويذكر أن تم تسجيل 37 حالة وفاة في 24 ولاية بسبب السجائر الإلكترونية والأبخرة حتى 29 أكتوبر، فيما تم تسجيل ما يقرب من 1900 حالة إصابة بالرئة.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق