هيرميس
مراهق ساهم فى اغراق والده فى تهم سياسية عميقة وهرب خوفاً من القتل

ساهم مرا هق من ولاية تكساس الامريكية فى توريط والده بمشكلات سياسية يتابعها  مكتب التحقيقات الفيدرالية الإف بى آى 



ففى التفاصيل التى تتناولها صحيفتى الاندبندنت و النيورك تايمز اكدت ان المراهق جاكسون ريفيت البالغ من العمر 18 عام قد ساعد مكتب التحقيقات الفدرالى فى امداده بمعلومات تؤيد تورط والده جاى ريفيت 48 عاماً فى احداث الشغب التى طالت الكونجرس الامريكى فى 6 يناير الماضى تأييداً للرئيس الاسبق دونالد ترامب 

وافادت التصريحات التى تناولتها الصحيفتين صلات اكيدة بريفيت الاب بجماعات متطرفة ايدتها اعترافات الابن على والده وادله قد ساقها اليهم 

وكان جاى ريفرت قد هدد ابنائه بأطلاق النار عليهم على اثر تسليمهم اياه للشرطة الفيدرالية وتعاونهم معها مؤكداً ان ذلك يعد احد انواع الخيانة 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق