أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

..ويعلق على أداء البورصة بنهاية الأسبوع

محلل أسواق مال يتوقع موجة تضخم قادمة
أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGx30 بنهاية اليوم الأخير في الاسبوع المنقضي على ارتفاع لليوم الثانى على التوالى مكتسبا ما يقرب من 112 نقطة خلال جلسة الخميس مغلقا عند 13777 تقريبا.

إقرأ أيضاً

الخطيب يوجه رسالة ساخنة الى صالح جمعة
عايدة رياض تتحدث عن أزمة قضية الآداب بعد ٣٧عاما
المقاول الهارب محمد علي يعلن غلق صفحته الشخصية واعتزال العمل السياسي
اول ظهور لابنة زوجة احمد الفيشاوى .. فيديو
اول تعليق من ياسمين عبد العزيز بعد شائعة ارتباطها بالفنان احمد العوضي


أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGx30 بنهاية اليوم الأخير في الاسبوع المنقضي على ارتفاع لليوم الثانى على التوالى مكتسبا ما يقرب من 112 نقطة خلال جلسة الخميس مغلقا عند 13777 تقريبا.

وقال محلل اسواق المال ريمون نبيل إن المؤشر حقق قاع اسبوعى خلال تداولات الأسبوع الأخير عند 13377 تقريبا ليغلق على مكسب اسبوعى من النقاط في موجه الأرتداد الحاليه يقترب من 400 نقطه من القاع المذكور وبنظرة عامة للربع الثانى قد نجد المؤشر فنيا مازال هابط على المدى القصير طالما نتداول اسفل 15300.

واضاف أن أهم مناطق الدعم الحالية للمؤشر قد تكون عند  مستوى 13377 كدعم اول ومستوى 13000 كدعم ثانى ومستوى 12700 كقاع محتمل في حال تحققه خلال الربع الثانى او الثالث من العام الجارى وايضا سوف يستخدم كوقف خسائر للمستمر متوسط الاجل ولينصب التركيز على مستويات المقاومه في اى الأرتداد الحالى وخلال ما تبقى من شهر مايو الحالى على مستوى 14170 كمقاومة فرعية.

وتابع أن مستوى 14600 كمقاومة رئيسية قد يكون مستبعد اختراقها في اى صعود على الأقل خلال مايو لشح السيولة الواضحة تماما في الصعود الحالى وايضا بعد قرار تثبيت الفايدة من قبل البنك المركزى باجتماع الخميس والذى قد كانت تنصب بعض امال المستثمرين على تخفيض الفايدة في الوقت الراهن بعد الاعلان عن انخفاض معدلات التضخم مع انخفاض اسعار الدولار امام الجنيه والذى من المتوقع أن تستمر في ذلك حتى نهاية الربع الثانى على الأقل من العام الجارى.

وتوقع ريمون نبيل ان نواجه موجة ارتفاع اخرى من التضخم بعد الاعلان عن الزيادة في بعض مرتبات العاملين في الدولة بجانب ايضا الزيادة في اسعار الكهرباء كما اعلن مؤخرا بجانب بعض الانباء عن زياده في اسعار المواد البترولية ولا تتغير تلك النظره الفنيه ألا بتخطى حاجز المليار في الصعود الحالى كما ايضا نرى ان اى هبوط خلال ماتبقى من جلسات في مايو قد يكون فرصه للمضاربة للأموال الذكية لتحقيق ارباح سريعة الى ان ينتهى الاتجاه العام من التصحيح.

ووضع محلل أسواق المال، مستوى 15300 كمستوى مقاومة رئيسي للمؤشر خلال الربع الثانى والثالث من العام الجارى ومازلنا في متابعه القوه البيعيه رغم حاله الضعف في التنفيذ واحجام التداول الا انها مازالت تحقق ارقام سعرية هبوطية جديده في الكثير من الأسهم مما يؤكد استمرار غياب القوه الشرائيه حتى الان بالرغم من تدنى الأسعار والتى اصبحت في قيعان تاريخية في معظم الأسهم المكونة للمؤشر السبعينى وبعض الأسهم المكونة للمؤشر الثلاثينى وقد تظهر القوة الشرائيه في حال ظهور اى من الاخبار الجوهرية التى تستطيع جذب سيوله من خارج البورصه الى داخلها.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق