• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

محافظ كفرالشيخ يتابع تطبيق الإجراءات الاحترازية بالمساجد والكنائس.. بالصور

تابع اللواء جمال نور الدين ، محافظ كفر الشيخ ، تطبيق الإجراءات الاحترازية بالمساجد والكنائس ، قبل وأثناء توافد المواطنين لها لأداء الصلاة بها ، وتوافد عدد من المسيحيين لأداء أول قداس بعد توقف دام 4 شهور، بسبب انتشار  فيروس كورونا.



وشهدت كنيسة السيدة العذراء تطبيق الاجراءات الاحترازية المشددة بدء من الدخول من البوابة الألكترونية ، وتوفير أعمال التعقيم والتطهير ، وتوزيع الكمامات على المصلين ،واجراءات الكاشف الحراري ، وتم تحديد فرد واحد في كل كده صغيرة ، وفردين بالدكة الكبيرة داخل الكنيسة ، كما شهدت تواجد أمني مكثف.وترأس القداس القمص متياس موريس، كاهن كنيسة القديسة السيدة العذراء مريم بسخا، وسط تباعد اجتماعي، وتواجد عدد من شباب المسيحيين لمساعدة المصلين على الدخول للكنيسة.

وحددت الكنيسة، 18 شرطا، للكنائس والكهنة والمسيحيين على حد سواء، يتضمنوا أهم الإجراءات الواجب اتباعها فى الفتح التدريجي للكنائس، منها أن يتولى فريق الكشافة بكل كنيسة مسئولية تنظيم حركة دخول وخروج المصلين والتأكد من أن من يدخل ضمن المسجلين للمشاركة فى القداس، وكذلك القيام بعمليات التطهير، ومتابعة تنفيذ المصلين لإجراءات الوقاية، على أن يرتدي أعضاء فريق الكشافة ملابس الوقاية المناسبة لمهمتهم.كما ألزمت كل مصلى بإحضار منديل التناول الخاص به، وكذلك زجاجة مياه صغيرة، وغطاء الرأس بالنسبة للسيدات، وذلك للاستخدام الشخصى، ويمنع تماما التشارك في استخدام هذه الأدوات بين المصلين، كما يمنع أن تقوم أى كنيسة بتوزيع هذه الأدوات على المصلين،و أن يرتدي كل شخص الكمامة عند دخول الكنيسة عموما سواء لصلاة القداس أو غيره،ويتم قياس درجات حرارة من يدخل إلى الكنيسة باستخدام أجهة قياس الحرارة عن بعد.كما اشترطت أن تجرى عملية تطهير سريعة للمصلين فور وصولهم عند باب الكنيسة الخارجى، وذلك بتطهير أحذيتهم بقطعة من قماش مغمورة في  محلول الكلور، وكذلك تطهير الأيدي بالكحول  70%، وعلى الجميع التجاوب التام مع توجيهات أعضاء الفرق المنوطين بعملية التطهير.كما ألزمت المصلين بعدم مسموح بالمصافحة بالأيدي داخل الكنيسة أو بأى طريقة تتطلب اقتراب أو تلامس، بما فيها مصافحة الأب الكاهن أو حتى تصافح الكهنة فيما بينهم، ويكتفى الجميع بتبادل التحية من على بعد ،وتراعى المسافة الآمنة أثناء التواجد داخل الكنيسة بين الكهنة والشمامسة والشعب المشارك في  الصلاة.

يذكر أن كنيسة السيدة العذراء بسخا من أقدم الكنائس ، وشهدت مدينة سخا الأثرية تواجد العائلة المقدسية لمدة أسبوع في رحلتها بمصر ، ويوجد بالكنيسة حجر أثري لايوجد في العالم ،ففيها حجر عليه أثر قدم السيد المسيح ،ولى الجانب الآخر من الحجر كتب كلمة "الله 1"، بالإضافة للعديد من الأواني الأثرية .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق