محافظ بني سويف يطلق (حملة الـ 16 يوم) بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للقضاء على العنف القائم على النوع
أطلق الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف إشارة  بدء حملة الــ 16 يوم لمناهضة العنف القائم على النوع،والتي ترعاها وزارة التنمية المحلية،وذلك في حضور الدكتور عاصم سلامة نائب المحافظ،اللواء حسام حمودة السكرتير العام المساعد،وعدد من السيدات الفائزات بانتخابات مجلس النواب والشيوخ ، وشيماء كرم رئيس وحدة شئون المرأة بديوان عام المحافظة،ووكلاء وزارات ومديري عموم :التربية والتعليم ،والأوقاف،والصحة ،والتضامن والشباب والرياضة ،الثقافة، ومركز النيل للإعلام ، وممثلين عن الكنيسة ، ونواب رؤساء الوحدات المحلية ، وعدد من الفتيات المشاركات في تنفيذ المبادرة


وفي كلمته أعرب المحافظ عن حرصه للمشاركة في فعاليات إطلاق الحملة التي تنفذها إدارة شؤون المرأة بديوان عام المحافظة، على مدار 16 يوما اعتبارا من اليوم وحتى 10 ديسمبر المقبل،والتي تأتي في إطار إستراتيجية مصر 2030 التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي،بهدف وضع الآليات الداعمة والأنشطة التي تعزًز دور المرأة في المجتمع ومشاركتها الإيجابية في عملية التنمية وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص، وذلك من خلال تنفيذ حزمة من الفعاليات والأنشطة الإعلامية والميدانية واللقاءات الجماهيرية والفعاليات الرياضية والثقافية وقوافل سكانية ،لنشر الوعي عن أهمية دور المرأة وكونها أهم عنصر وركيزة في  المجتمع ولا يجوز ممارسة أي شكل من أشكال العنف عليها أو التمييز ضدها

كما أكد المحافظ دعمه  الكامل لكافة الفعاليات والمبادرات الهادفة التي تستهدف إبراز دور المرأة في المجتمع، وتساهم في تمكينها في كافة الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وتفتح مجالات عديدة أمامها لإثبات قدرتها على النجاح والتميز في مجالات العمل المختلفة، مشيرا إلى أهمية مجابهة العنف القائم على النوع ،والذي يتخذ أشكالا عدة منها العنف البدني والنفسي وبعض الظواهر السلبية والقضايا المجتمعية التي تتعرض لها المرأة .

وأضاف المحافظ أن من أخطر ما تتعرض لها المرأة هو زواج المبكر"زواج القاصرات"، وهي ظاهرة مجتمعية مرفوضة ومُجرًمة تستلزم تضافر كافة الجهود الرسمية والأهلية للقضاء عليها ، والتي تعتبر أشد أنواع العنف الذي يمارس بحق المرأة، لافتا إلى خطورة التهاون مع تلك المشكلة،ومؤكدا على أهمية التعامل الايجابي معها ورصدها والعمل على منع حدوثها،من خلال تفعيل القوانين والتشريعات للقضاء على أية أشكال للتمييز والعنف ضد المرأة،خاصة في ظل التواجد والتمثيل غير المسبوق للمرأة في البرلمان وفي مواقع المسؤولية .

من جهتها أعربت"شيماء كرم"رئيس وحدة المرأة عن تقديرها للمحافظ"د.محمد هاني غنيم"لدعمه المتواصل لكافة الجهود والفعاليات التي تنظمها الوحدة،مشيرة إلى أن الحملة التي تقام تحت "رعاية المحافظ "تأتى تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للقضاء على العنف القائم على النوع "والذي قد حددته الأمم المتحدة في الـ 25  نوفمبر من  كل عام،للمطالبة والتأكيد على أهمية وقف العنف ضد المرأة ووضع تشريعات تجرمه وتعاقب عليه،لافتة إلى أن مصر كانت ممن أوائل الدول التي صدًقت على كافة الاتفاقيات الدولية التي تخدم قضايا المرأة والإقرار بحقوقها في المساواة وتكافؤ الفرص، ووقف كافة أشكال العنف والتمييز ضدها سواء العنف البدني أو النفسي وغيره من المظاهر والسلوكيات المرفوضة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق