• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

محافظ المنوفية يفتتح أول مدرسة  تعمل بالطاقة الشمسية بالمحافظة بكفر سنجلف الجديد بالباجور
افتتح اليوم اللواء سعيد عباس محافظ المنوفية مدرسة النجاح الخاصة للتعليم الأساسى " أول مدرسة تعمل بالطاقة الشمسية بالمحافظة " .


وذلك بكفر سنجلف الجديد بمركز ومدينة الباجور ، بحضور الاستاذ مختار شاهين  وكيل وزارة التربية والتعليم ، والمحاسب محمود المرسى رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة الباجور، والاستاذة ثريا مدير إدارة الباجور التعليمية ، والدكتور إمام حسنين رئيس مجلس إدارة مدرسة النجاح الخاصة ، والنائب معتز الشاذلى عضو مجلس النواب ، والوفد الصينى المنفذ للمشروع، ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة ، حيث قام المحافظ بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية للمدرسة والتى تعد أول مدرسة تعمل بالطاقة الشمسية بالمحافظة بقدرة 80 الف كليو وات سنوياً كمبادرة لإستخدام الطاقة النظيفة والمتجددة حفاظاَ على صحة الطلاب والبيئة المحيطة وترسيخ مفهوم التعليم الأمن بالمحافظة ، كما تأتى هذه التجربة كإستجابة لتوجيهات القيادة السياسية فى ترشيد الطاقة الكهربائية والتوسع فى إستخدام الطاقة البديلة، هذا وقد أشارالمحافظ بأن الديوان العام للمحافظة يعمل بالطاقة الشمسية ، موجهاً بضرورة دراسة تعميم تلك التجربة على المدارس والمصالح الحكومية ترشيداً لإستخدام الطاقة والتطلع نحو آفاق جديدة للمستقبل ، فيما تقام المدرسة على مساحة 2000 متر2 ومكونة من 5 أدوار وتضم عدد22 فصل تشغيل جزئى وبتكلفة إجمالية 15 مليون جنيه .
 كما تفقد المحافظ الفصول الدراسية والمعامل والحاسب الآلى والمجهزة بأحدث السبورات الذكية والتقنيات الحديثة والتى تتلائم مع النظام التعليمى الجديد وكذا ملاعب مجهزة ومساحات خضراء ، كما تضم أحدث نظم الدفاع المدنى والأمان وفقاً لأفضل المعايير الدولية ، وتفقد الخلايا الخاصة بالطاقة الشمسية للمدرسة وإستمع إلى شرح تفصيلى من الوفد الصينى عن تجهيزات عمل الطاقة الشمسية والخدمات التى توفرها مشيداً بالجهد المبذول.هذا وشهد محافظ المنوفية فاعليات الإحتفال بالمدرسة وتم تقديم فقرات غنائية وكذا عرض فيلم تسجيلى عن مراحل إنشاء المدرسة وتركيب الطاقة الشمسية وأختتم الحفل بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية .
ومن جانبه أكد محافظ المنوفية حرص الأجهزة التنفيذية بالمحافظة على تطوير ورفع كفاءة العملية التعليمية من خلال التوسع فى إنشاء العديد من المدارس بما يعزز مكانة المنوفية فى صدارة محافظات الجمهورية ، مؤكداً على أهمية المشاركة المجتمعية كشريك أساسى للنهوض بكافة الخدمات المقدمة للمواطنين. كما حرص المحافظ على الإستماع لطلبات المواطنين المختلفة ووجه المختصين بسرعة بحتها ودراستها وفق للوائح والقوانين المنظمة لذلك.وفى الختام تم إهداء درع المدرسة لمحافظ المنوفية تقديراً لمجهوداته فى الإرتقاء بالمنظومة التعليمية بالمحافظة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق