حفاظاً على طفولتها ومنعاً لعمالة الأطفال

محافظ الشرقية يأمر بإقامة كشك لأسرة الطفلة سائقة توكتوك فاقوس

 

في لمسه إنسانية وحفاظاً على طفولتها وبراءتها قرر  الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية إقامة كشك لأسرة الطفلة ن أ م صاحبة الـ 12 عام سائقة التوكتوك بشوارع مدينة فاقوس لمساعدتها وأسرتها في تحمل نفقات المعيشة ومواجهة أعباء الحياه.



جاء ذلك بعد أن تداولت صفحات التواصل الإجتماعي صورة لطفلة تقوم بقيادة توكتوك للإنفاق على أسرتها المكونة من 7 أفراد وعدم مقدره والدها المريض على العمل والإنفاق على أسرته نتيجة تعرضه لحادث سير.  

 

علي الفور كلف محافظ الشرقية رئيس مركز ومدينة فاقوس ببحث حالة الطفلة وتقديم كافة أوجه الرعاية لها ولأسرتها ليتوجه نائب رئيس المدينة  لمنزلها وبحث حالتها على الطبيعة حيث تبين أن والدها كان يعمل بمهنه طلاء السيارات وأصيب بغضروف بالعمود الفقري خلال حادث سير والأم ربة منزل ولا تعمل بخلاف أربعة اشقاء في مراحل التعليم المختلفة وشقيقتها الكبري مقبلة علي الزواج ويقطنون في منزل مساحته 60 م مبني بالطوب البلوك والخشب ليقرر المحافظ إقامة كشك لأسرة الطفلة مراعاة لظروفهم الصعبة وتلبية كافة إحتياجاتهم وتقديم مساعدات مادية وعينية لاعانه الاسره على حالها ومنعاً لعمل الطفلة وقيادة التوكتوك مرة أخرى والذي من الممكن أن يعرض حياتها للخطر.   

 

وتنفيذاً لتعليمات محافظ الشرقية قام نائب رئيس مدينة فاقوس بإبلاغ أسرة الطفلة أنه إعتباراً من اليوم سيتم اقامة الكشك وتزويده بكافة السلع والبضائع اللازمة 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق