• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

لتوضيح موقفهم من العملية العسكرية في منطقة الساحل

ماكرون يدعو قادة غرب أفريقيا لفرنسا  16 ديسمبر
ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الأربعاء أنه يريد توضيحا من قادة غرب أفريقيا بشأن العملية العسكرية في منطقة الساحل.

إقرأ أيضاً

مفاجأة .. كهربا لن يتعرض لعقوبات بعد انتقاله للاهلى

صور نادرة من حفل زفاف حسن يوسف وشمس البارودى

مفاجأة .. نيمار بديلا لصلاح فى ليفربول

شمس البارودي تعلق على عودتها للتمثيل


وقال ماكرون في مؤتمر صحفي بعد قمة لحلف شمال الأطلسي إنه دعا زعماء مالي والنيجر وبوركينا فاسو وموريتانيا وتشاد للقدوم إلى بو في غرب فرنسا يوم 16 ديسمبر كانون الأول لبحث تلك المسألة.

وانطلقت، اليوم الأربعاء، فعاليات أعمال اليوم الثاني لقمة "الناتو" المنعقدة بمناسبة مرور 70 عاما على تأسيس الحلف، بحضور قادة الدول الأعضاء فيه.

وتُعدّ فرنسا البلدَ الأوروبيّ الوحيد الذي ينشر قوات عسكرية في مالي خاصة والساحل الإفريقي منذ 2013.

وشكل مقتل 13 جنديا جراء تصادم مروحيتين عسكريتين في مالي الأسبوع الماضي أكبر خسارة للجيش الفرنسي منذ بدء نشر قواتها.

وكانت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي، قد أكدت على أن المعركة التي تخوضها فرنسا ضد الجهاديين في منطقة الساحل ستستغرق "وقتاً طويلاً"، وذلك في مقابلة نشرتها صحيفة "لو جورنال دو ديمانش" عشية تكريم وطني لذكرى الجنود الفرنسيين الـ13 الذين قُتلوا في عملية في مالي.

ولدى سؤالها عن نية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إعادة النظر في استراتيجية القوات الفرنسية التي تقاتل الجهاديين في منطقة الساحل في سياق أمني إقليمي متوتر، شددت الوزيرة على أن "هذه المعركة ستستغرق وقتاً طويلاً".

وأضافت "عندما زرت المكان مطلع نوفمبر، توصلت إلى نتيجة مفادها أن الوضع يتدهور، وتشهد على ذلك الخسائر التي تتكبدها قوات مالي وبوركينا فاسو والنيجر. لكن في الوقت نفسه، فإن عملية برخان التي ترافق القوات المسلحة الإفريقية تحقق نجاحات".







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق