• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

كارثة بيئية فى شمال روسيا بعد حادث سيفيرودفينسك
 ذكرت وكالة أنباء إنترفاكس الروسية نقلاً عن السلطات الإقليمية أنه تم العثور على أجسام خطيرة في منطقة بشمال روسيا بعد وقوع حادث سيفيرودفينسك ،الذي أسفر عن انفجار ذو طبيعة نووية بقاعدة نيونوسكا العسكرية في 8 أغسطس الماضى.


 

وبعد إجراء الاختبارات وجدت موسكو العديد من النظائر المشعة في عينات الاختبار ،من جانبها نقلت وكالة إنترفاكس عن المسئولون بمنطقة سيفيرودفينسك ، وهي بلدة تقع في منطقة أرخانجيلسك الروسية ، إنه لا توجد عوامل تشكل تهديدًا لحياة وصحة السكان في المنطقة.
وفي سياق متصل أكد الخبراء أن الحادث الذي وقع في الشهر الماضي تسبب في ارتفاع طفيف في مستويات الإشعاع في مدينة سيفيرودفينسك ؛ولكن في وقت لاحق قالت وكالة الأرصاد الجوية الحكومية الروسية إنها عثرت على النظائر المشعة للسترونتيوم والباريوم واللانثانم في عينات الاختبار مما ينذر بكارثة بيئية جديدة تعيد إلي الأذهان الكارثة النووية الأشهر في تاريخ روسيا ،التي بدأت بانفجار المفاعل النووي تشرنوبل في 26 أبريل عام 1986 .
ترجمة –هبه مرجان:
المصدر: موسكو تايمز

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق