أخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

قناة تركية تنهي مقابلة مع معارض بسبب انتقاده الحزب الحاكم
أكرم إمام أوغلو مرشح المعارضة في إسطنبول
أكرم إمام أوغلو مرشح المعارضة في إسطنبول
تعرضت قناة تلفزيونية تركية لانتقادات حادة، الثلاثاء، بعد أن اختصرت الاثنين مقابلة مع مرشح المعارضة لبلدية إسطنبول عندما تطرق إلى نفقات البلدية "الباهظة" خلال ولاية رئيسها السابق الذي ينتمي إلى الحزب الحاكم.

إقرأ أيضاً

الاسكان تعلن طرح شقق بالتقسيط على 20 عاما الشهر المقبل
صدمة لجماهير الأهلى قبل مواجهة الزمالك فى السوبر
التعليم: زيادة عدد أيام الإجازات خلال فترة الامتحانات لإتاحة فرصة أكبر للاستذكار
بنك اسئلة في العلوم للشهادة الاعدادية يغنيك عن المدرس الخصوصي
الزمالك يواجه الاهلى فى السوبر بخطة الترجى


تعرضت قناة تلفزيونية تركية لانتقادات حادة، الثلاثاء، بعد أن اختصرت الاثنين مقابلة مع مرشح المعارضة لبلدية إسطنبول عندما تطرق إلى نفقات البلدية "الباهظة" خلال ولاية رئيسها السابق الذي ينتمي إلى الحزب الحاكم.

وبحسب "سكاي نيوز عربية"، فقد أنهى المقدم على شبكة "سي إن إن تورك" الخاصة أحمد حقان، مساء الاثنين، مقابلة مع أكرم إمام أوغلو، قبل نصف ساعة من وقتها الأصلي.

ومنذ مساء الاثنين، حفلت مواقع التواصل الاجتماعي بانتقادات استهدفت القناة والمقدم، واقترح أحد مستخدمي "تويتر" تسمية البرنامج "المنطقة المنحازة" بدلا من "المنطقة المحايدة".

وتم وقف المقابلة بينما كان إمام أوغلو يتحدث عن النفقات "الباهظة" لسلفه، قائلا إنه كشفها خلال الأيام الـ18 التي انتقل فيها إلى البلدية قبل إبطال انتخابه.

وكان أكرم إمام أوغلو تغلب على مرشح الحزب الحاكم، حزب العدالة والتنمية، ورئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم، بأقل من 13 ألف صوت، وهو فارق ضئيل في مدينة يفوق عدد سكانها 15 مليون نسمة.

وفي أعقاب سلسلة طعون قدمها حزب العدالة والتنمية الذي انتقد "مخالفات بالجملة"، ألغت اللجنة العليا للانتخابات النتائج وقررت إجراء انتخابات جديدة في 23 يونيو.

وخلال المقابلة، أثار إمام أوغلو ما وصفه بأنه "فوضى" في البلدية، بدليل "العدد الكبير من السيارات التي تستخدمها"، ووعد بتحويل هذه النفقات إلى "مدخرات" لخدمة المدينة في حال أعيد انتخابه.

وسارع المقدم إلى مقاطعته بحجة بث إعلان، ثم أنهى المقابلة عندما أصر المرشح على الحديث عن الشؤون المالية للبلدية.

ولفت إمام أوغلو إلى أنه أبلغ قبيل المقابلة، أنها ستستمر نصف ساعة إضافية.

وردت بلدية إسطنبول في وقت متأخر الاثنين، نافية اتهامات إمام أوغلو، ومنددة بـ"تشويه متعمد" يهدف إلى التلاعب بالرأي العام.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق