• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

فيلم لإبراهيم الشرقاوي تسبب في بقائه بخانة الأدوار الثانوية

توفي صباح اليوم الفنان إبراهيم الشرقاوي عن عمر يناهز الـ72 عاما، ودفن جثمانه في مقابر العائلة، تاركًا مجموعة من الأعمال لجمهوره.

 



وشارك الفنان إبراهيم الشرقاوي في العديد من الأعمال الفنية ما بين المسرح والدراما والسينما، واشتهر بوسامته وملامحه البريئة، وحقق نجاحا بظهوره في الأدوار الثانوية، إلا أنه عندما قرر الخروج من تلك الدائرة بفيلم “البرئ والمشنقة”، لم يحقق الفيلم النجاح المرجو منه، وغيب أماله التي وضعها عليه.

فأصبح فيلم “البرئ والمشنقة” الذي قدمه عام 1986، نذير شؤم عليه، لأنه من بعده عاد مرة آخرى إلى تقديم الأدوار الثانوية بالأعمال الفنية، وكان آخر أعماله مسلسل “ملاعيب شيحة” عام 2004، الذي عاد به بعد غياب منذ التسعينات.

والفنان من مواليد 28 يوليو عام 1948، وحصل على بكالوريوس فنون مسرحية، وتخرج من معهد الفنون المسرحية دفعة عام 5791، وكان من أبرز أعضاء دفعته الذين حققوا نجومية كبيرة كل من فاروق الفيشاوي، ومحمود مسعود، ووجدي العربي.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق