هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات

وبدأ الحساب مع مافيا "اختراق السيستم"

فرن بشبرا الخيمة أستولي علي 51 مليون جنيه

أخيراً استيقظت وزارة التموين وقررت استرداد الأموال التي تم الاستيلاء عليها من جانب "مافيا المخابز" وبالاتفاق مع مسئولين بادارات التموين ومسئولين بشركات البطاقات الذكية بعد تطبيق منظومة الخبز الجديدة في عهد الوزير الأسبق د.خالد حنفي، البعض يتحدث عن نهب مئات الملايين من الجنيهات وآخرون يؤكدون انها تصل الي عدة مليارات من الجنيهات!!



بدأت مباحث التموين في فتح الدفاتر القديمة وملاحقة أصحاب المخابز الذين استغلوا ثغرات المنظومة ونهبوا أموال الدعم حتي انه تم الكشف عن صاحب مخبز بمنطقة شبرا الخيمة استولي علي 51 مليون جنيه وآخر بالشرابية استولي علي 27 مليون جنيه وثالث ببولاق ابوالعلا استولي علي 16 مليون جنيه ورابع بالخصوص استولي علي 11 مليون جنيه وغيرهم كثيرون بجميع محافظات الجمهورية.


يقول مسئول بالرقابة التموينية بمديرية تموين القاهرة ان عمليات سرقة أموال الدعم تمت عن طريق اختراق السيستم واثبات عمليات صرف وهمية للخبز مقابل انتاج وتصنيع الخبز دون انتاجه فعليا وتصرفه في الدقيق البلدي المدعم في السوق السوداء وذلك بالتعاون مع مسئولين وموظفين بادارات التموين وشركات البطاقات الذكية الذين حققوا ثروات طائلة!!


وكان قد تم القبض علي مسئولين كبار بالتموين وعلي رأسهم وكيل أول وزارة التموين بالاسكندرية وغيره بعد ضبط كميات هائلة من بطاقات التموين لديهم.


أكد مسئول الرقابة التموينية أن مباحث التموين التابعة لوزارة الداخلية هي التي تتولي ملف أصحاب المخابز المخالفين حيث تنفذ حملات مفاجئة يتم خلالها سحب ماكينات الخبز وضبط المخالفين ومطالبتهم بسداد هذه المبالغ الطائلة بالتقسيط بعد الزامهم بكتابة شيكات بالمبالغ المطلوبة.. ومن يعترض يتم احالته للنيابة ومواجهة عقوبات الحبس.


الغريب انه تم اكتشاف وجود مخبز بالجمالية تم اغلاقه منذ شهور طويلة ومع ذلك مازال صاحبه لديه ماكينات االخبز ويضرب بطاقات التموين التي استولي عليها بمساعدة مسئولين بالتموين ويحقق مكاسب كبيرة شهرياً من أموال الدعم الذي تخصصه الدولة لمعدومي ومحدودي الدخل ووصل الآن الي أكثر من 87 مليار جنيه سنوياً في الموازنة الجديدة!


كان د.علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية قد أصدر قراراً بشأن تشكيل لجنة لحصر مديونيات أصحاب المخابز المستحقة علي أن يتم حصر جميع أنواع المخالفات الخاصة بأصحاب المخابز عدا مخالفات التصرف في الدقيق الدي يتم سداد قيمتها بشيكات ويتم من خلالها خفض أرصدة الدقيق.


وحذر الوزير أصحاب المخابز من استخدام ماكينة صرف الخبز في صرف سلع غير الخبز المدعم أو اثبات مبيعات خبز وهمية علي النظام الالكتروني لمنظومة الخبز الدعم مع إلزام صاحب المخبز بوضع ماكينة صرف الخبز والماكينات التابعة لها في الأماكن المخصصة لها.


وقد أدت الاجراءات التي اتخذتها الوزارة ضد أصحاب المخابز المخالفين الي اغلاق العديد من هذه المخابز بالقاهرة والمحافظات مما دفع الوزير علي المصيلحي الي اصدار قرار وزارة يفتح الباب أمام تشغيل مخابز جديدة بدلا من التي تم اغلاقها وحدد 14 شرطاً للموافقة علي المخابز الجديدة حتي تكون علي أعلي مستوي ومن بين هذه الشروط أن تكون جدران المخبز بالسيراميك والأرضية بلاط موزايكو مع وجود منافذ تهوية ووجود صنبور مياه خاص بالمعجن وآخر للمياه الساخنة وأن تكون دورة المياه بعيدة عن صالة انتاج الخبز ومكان مستقل للدقيق ووجود غرفة لتغيير الملابس للعاملين ووجود مناشر كافية لتهوية الخبز المنتج وأن تكون المدخنة أعلي العقار علي أن يركب بنهايتها "طنبوشة" وأن يكون الفرن نصف آلي أو آليا.
 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق