المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

غادة صقر تتقدم بإستجواب للحكومة حول عدم تصفية وإعادة تشغيل الشركة المتحدة للإنتاج الداجني
تقدمت النائٔبة الدكتورة غادة صقر عضو مجلس النواب ، بإستجواب  ، الى الدكتورمصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء ، والسيد الدكتور/ رئيس مجلس الوزراء، ووزيرى قطاع الأعمال العام، والتنمية المحلية، والمهندس/ رئيس الشركة القابضة للتشييد والتعمير، حول  عدم تنفيذ قرار السيد رئيس مجلس الوزراء بإلغاء تصفية وإعادة تشغيل الشركة المتحدة للإنتاج الداجني وإلغاء ضمها إلي إحدي شركات المقاولات الخاسرة (مختار إبراهيم) و إهدار المال العام ، ووجود مخالفات وتزوير بقيمة 800 مليون جنيه.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

  طالبت ” صقر ” ، من الدكتور على عبد العال سرعة مناقشة الاستجواب حفاظاً على المال العام السايب، ومعاقبة الفاسدين طبقا لما ينادي به فخامة السيد الرئيس القائد عبد الفتاح السيسي. حفظه الله ورعاه. 

أشارت ” صقر ” في إستجوابها الى أننا أمام قضية إهدار مال عام مكتملة الأركان وتحت علم وبصر الحكومة التي لم تتحرك حتى الان ، رغم مناقشة تلك القضية قبل ذلك داخل لجنة الزراعة وبحضور وزير قطاع الاعمال العام، و المهندس محمود فتحي حجازي. رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للتشييد والتعمير، والمهندس فايق محمد البنا. رئيس مجلس إدارة شركة المقاولات المصرية (مختار إبراهيم)، حول عدم تنفيذ قرار السيد رئيس مجلس الوزراء بإلغاء تصفية وإعادة تشغيل الشركة المتحدة للإنتاج الداجني وإلغاء ضمها إلي إحدي شركات المقاولات الخاسرة (مختار إبراهيم) مما يعد إهدار للمال العام.

وقالت ” صقر ” ، رغم صدور العديد من التوصيات من لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب ،الا إنة ضرب بها عرض الحائط  رغم إحالتها الى كلاً من   الدكتور/ رئيس مجلس الوزراء، والسيد الدكتوروزير الزراعة، والسيد الدكتور/ وزير قطاع الأعمال العام،و السيد اللواء/ وزير التنمية المحلية، لم ينفذ منها أي شيئاً ومنها على سبيل المثال : 1- استصدار قرار وزاري بإلغاء ضم الشركة المتحدة للإنتاج الداجني إلي شركة مختار إبراهيم للمقاولات علي أن تخضع لولاية – وزارة الزراعة صاحبة الاختصاص في هذا المجال بجميع أموالها وأصولها.

2- وقف أي تصرفات أو إجراءات قانونية يتم إتخاذها من قبل شركة مختار إبراهيم للمقاولات علي أموال وممتلكات الشركة المتحدة للإنتاج الداجني لحين استصدار قرار بإلغاء تبعيتها لشركة مختار إبراهيم حفاظا علي ممتلكات هذه الشركة.

3- تفعيل قرار وزير الزراعة الأسبق بتشكيل لجنة فنية ومالية لحصر أموال وممتلكات الشركة لدراسة إعادة تشغيل الشركة بفروعها المختلفة ولتحديد ما إذا كان هناك إهدار مال عام من عدمه؟؟ ، إلا أنه وبتاريخ 31/5/2017 أي بعد أيام قليلة من التوصيات السابقة قام مجلس إدارة شركة المقاولات المصرية (مختار إبراهيم) وبمباركة وتشجيع من رئيس الشركة القابضة للتشييد والتعمير في حينه وبجلسة مجلس الإدارة بإصدار القرار رقم 394 لسنة 2017 بإلغاء فرع الإنتاج الداجني وتحويله إلي مجرد قطاع تحت مسمي قطاع الاستثمار العقاري اعتبارا من 1/7/2017 مع إعدام جميع الاختام الخاصة بفرع الانتاج الداجني وتغيير جميع اللافتات الخاصة بفرع الإنتاج الداجني، الامر الذى يؤكد أن مجلس إدارة شركة مختار إبراهيم قد ضرب بجميع توصيات لجنة الزراعة والري بالمجلس الموضحة من قبل بعرض الحائط دون اعتبار لمجلس النواب  .

وقالت ” صقر ” في إستجوابها إن الشركة المتحدة للإنتاج الداجني كانت هي الدعامة الرئيسية لصناعة الدواجن وكانت تعتبر أكبر مجمع زراعي صناعي داجني متكامل ومازالت الكثير من مشروعاتها صالحة لتحقيق هذا الهدف القومي طبقا لتقرير لجنة الخبراء والعلماء والتي تم تشكيلها بناءا علي تعليمات السيد رئيس مجلس الوزراء الأسبق وبمعرفة وزيري الزراعة وقطاع الأعمال العام السابقين والتي أوصت بضرورة تشغيل أغلب المشاريع المتبقية من الشركة المتحدة للإنتاج الداجني فورا لما فيه الصالح العام وصالح الأجيال القادمة وناشدت القيادة السياسية والمسئولين بذلك ورغم ذلك تم تجاهلها بمعرفة الشركة القابضة وشركة مختار إبراهيم مما يعد إهدار وإضرار بالمال العام.

وأضافت ” صقر ” ، نظراً لسياسة الدولة في الحقبة الزمنية الماضية والتي كانت تتبني تصفية الشركات وبيعها علي الرغم من أنها ليست من الشركات الخاسرة فقد صدر قرار من رئيس الشركة القابضة للتشييد والتعمير في 2015 بإصدار القرارات 33, 43 لسنة 2015 بدمج الشركة المتحدة للإنتاج الداجني في شركة مختار إبراهيم للمقاولات في واقعة غريبة وعجيبة بدمج شركة دواجن عملاقة مع شركة مقاولات خاسرة ولا ندري ما العلاقة بين شركتين أحدهما مقاولات والأخري دواجن غير الزمالة والصداقة بين رئيس الشركة القابضة في حينه ورئيس شركة مختار إبراهيم كزميلين وصديقين في شركة المقاولين العرب ولا يهم الصالح العام والمال العام فرغم إختلاف النشاط وأيضا كان وقت الدمج أصول الشركة المتحدة للإنتاج الداجني أضعاف شركة مختار إبراهيم ومازالت ورغم عدم تصديق الوزير المختص وحتي الآن، فقد تم الإتفاق في عقد الإندماج في البند الأول (تنقضي الشخصية الاعتبارية للشركة بمجرد انتهاء إجراءات الدمج)، وحيث أن إجراءات الدمج لم تكتمل ولم تنتهي حتي تاريخه وفقا لما يلي: – لم يتم اعتماد عقد الدمج من الوزير المختص وفقا لأحكام القانون 203 لسنة 1991 والقانون 159 لسنة 1981 وحيث تسري علي حالات الإندماج أحكام المواد 130 إلي 135 من القانون 159 لسنة 1981 المشار إليه ووفقا لنص المادة رقم 130 من القانون 159 لسنة 1981 (يجوز بقرار من الوزير المختص الترخيص للشركات المساهمة والتوصية بنوعيها بالإندماج في شركة مساهمة مصرية وتكوين شركة جديدة وتحدد اللائحة التنفيذية كيفية تقوم أصول الشركات الراغبة في الإندماج وإجراءات وشروط الإندماج ووفقا للمادة 294 من اللائحة التنفيذية للقانون 159 لسنة 1981 (إذا كان ينتج من الإندماج إنشاء شركة مساهمة جديدة …. أما إذا كان الإندماج في شركة قائمة وجب أن يقدم عقد الإندامج مصحوبا بنظام الشركة التي يتم فيها الإندماج بعد تعديله إلي اللجنة المشار إليها في المادة 18 من القانون وطبقا للإجراءات المنصوص عليها في المادة 44.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق