عمليات تكبير الصدر للفتيات.. هل حرام شرعا؟ دار الإفتاء تجيب

سؤال ورد إلى دار الإفتاء المصرية وهو "عمليات التجميل حرام؟"، خلال بث مباشر أجرته اليوم على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وأجاب عن السؤال الدكتور أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.



أجاب الدكتور ممدوح عن السؤال: "هذا السؤال عام فعمليات التجميل منها المباح ومنها المندوب والمكروه والحرام، ولكن حتى لا يقول أحد أننا نتهرب من الأسئلة سأعطى أمثلة، فعلى سبيل المثال حد تعرض لحادث أو مثلا بـ 6 أصابع في يده وهذا الموضوع يسبب له أزمة نفسية وتنمر من الآخرين يجوز له إجراء عملية تجميل لإزالة هذا الإصبع".
 
أشار أمين الفتوى بدار الإفتاء: "واحدة بتقول إنها لازم تعمل عملية لتكبير صدرها شوية عشان تكون جذابة فهذا حرام، لأنك بذلك تكشفين عن عورتك لأمر غير ضرورى، وتريدين ذلك لكى يكون شكلك الأنثوى أكثر طغيانا وأكثر فتنة فهذا حرام حتى لو زوجك".
 
لفت الدكتور أحمد ممدوح، مدير إدارة الأبحاث الشرعية، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إلى أن التجميل له أشكال وألوان والقول فيه من قبل الفتوى يختلف حسب الأشخاص والأحوال والأزمنة والأمكنة.
 
نشرت دار الإفتاء المصرية عبر صفحتها على "فيس بوك"، إجابة سؤال نصه "حكم عمليات التجميل؟"، قائلة:"يقصد بعمليات التجميل: التدخل الجراحي لتجميل أحد أعضاء الجسد أو إصلاح عيب كان موجودا أو طرأ عليه بعد ذلك. 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق