علييف يعارض تدويل النزاع في قره باغ

قال رئيس أذربيجان إلهام علييف، في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" الأمريكية، إن بلاده تعارض بشكل قاطع تدويل النزاع في قره باغ.



وأضاف علييف: "نحن نرفض بشكل قاطع وتام، تدويل النزاع بأي شكل من الأشكال، وذلك من أجل منع توسعه".

ووفقا للرئيس علييف، تسعى أرمينيا جاهدة لتدويل الصراع.

وقال: "لقد طلبت أرمينيا من روسيا، إرسال عناصر من جيشها إلى منطقة الصراع. وهذا غير فعال على الإطلاق ويتعارض مع القانون الدولي. لا نريد أن تتدخل الدول الأخرى. موقفنا يتلخص في أنه يجب على جميع دول المنطقة والعالم أن تمتنع عن التدخل المباشر في النزاع".

ويعتقد الرئيس الأذربيجاني، أن على الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، إقناع أرمينيا "بوضع حد للعدوان، والالتزام بوقف إطلاق النار والانسحاب من الأراضي".

وقال الرئيس الأذربيجاني، إنه يعتبر الحل الدبلوماسي للنزاع ممكنا. وأضاف: "أنا متأكد تماما من ذلك. لكنه سيعتمد على إرادة الجانب الأرمني".

وحول رؤيته للسلام الذي يقر بحقوق الجانبين، شدد علييف على أن "هذا يجب أن يقوم على أساس قاعدة منطقية، ضمن وحدة أراضي أذربيجان وضمان حقوق ومصالح الجزء الأرمني من سكان أذربيجان".

نقلا عن روسيا اليوم




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق