المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

على عبد العال: عندما ينادى الشعب القوات المسلحة تحضر فورا .. ولولاها لكانت البلاد في مكان آخر
أكد د. علي عبد العال أنه لولا يقظة القوات المسلحة لكانت البلاد في مكان آخر وانها عندما ينادي عليها الشعب تحضر فورا

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

أكد د. علي عبد العال أنه لولا يقظة القوات المسلحة لكانت البلاد في مكان آخر وانها عندما ينادي عليها الشعب تحضر فورا

جاء ذلك  في كلمته اثناء الجلسة الثالثة العامة للتصويت على التعديلات الدستورية مشددا على أن القوات المسلحة المصرية هو قوات محترفة ومهنية تعرف دورها جيدا، بل هي مد اصيل لهذا الشعب وتؤدي دورها باخلاص.

وتنص المادة 200 فقرة أولى من الدستور وفقا للصياغة المستحدثة، على أنّ "القوات المسلحة ملك للشعب، مهمتها حماية البلاد والحفاظ على أمنها وسلامة أراضيها، وصون الدستور والديمقراطية، والحفاظ على المقومات الأساسية للدولة ومدنيتها، ومكتسبات الشعب وحقوق وحريات الأفراد، والدولة وحدها هي التي تنشئ هذه القوات، ويحظر على أي فرد أو هيئة أو جهة أو جماعة إنشاء تشكيلات أو فرق أو تنظيمات عسكرية أو شبه عسكرية".

اضاف رئيس مجلس النواب أن قواتنا المسلحة وقفت لجوار الدولة المصرية في السراء والضراء وحافظت على مدنية الدولة ووضع كلمة "المدنية" في المواد الخاصة بالقوات المسلحة، لن نؤدي إلى تأسيس الدولة العلمانية أو الدينية أو البوليسية أو العسكرية.

وكان النائب أحمد خليل رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور، أشاد بالصياغات التي قدمتها لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية عن المواد المقترح تعديلها دستوريا، وقال: "نرفض وضع كلمة المدنية في هذه المادة، ويمكن الإبقاء عليها إما بصياغة تضمن استبدالها بالجملة التالية (دولة ديمقراطية حديثة)، أو الإبقاء عليها في الباب الأول من الدستور".






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق