هيرميس
على جمعة: لا تتزوج المرأة «الحداقة».. وتجنب «الحنانة» التي تحن لأهلها بشكل مستمر.. و«اللي مش بيصلي مغفل»

طالب الدكتور على جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، بكثرة ترديد الحمد لله، مؤكدًا أنها تزيد الإنسان تسليما وتوكلا على الله، وعلى الإنسان أن يعمل، والله أوصى بالعمل في كتابه الكريم، والإنسان لابد أن يكون دائم السعي، والحمد حالة من التعلق القلبي والشكر لرب العالمين، وهناك أشخاص لا يريدون أن يذكر اسم الله أمامه، وما يحدث أن ذلك الشخص يشقى ويُتعب من حوله.



وقال خلال لقائه مع الإعلامي عمرو خليل، ببرنامج "من مصر" الذي يذاع على قناة CBC: "المرأة مهمتها تدبير الحياة المنزلية، لكن هناك الكثير من الصفات تظهر في المرأة التي كانوا يعلمونها منذ الطفولة، فيجب ألا يتزوج الرجل السيدة الحداقة، وهي التي ترغب طوال الوقت في شراء شيء اشتراه جيرانها أو أقربائها، وهو أمر يزيد من متاعب الدنيا ويزيل البركة من المنزل، وتجد عدم الرضا بأي شيء يحدث معها أو يقدمه لها زوجها".

 

وأضاف: "الشخص الذي يقوم بشراء أشياء لا قيمة لها بشكل مستمر ويقوم بتغيير سيارته كل عام بدون سبب أو هاتفه أو ما شابه ذلك، يُفقد منزله البركة، بمعنى أنه لو معاك لا تبخل، ولكن لو مش معاك متستلفش، لا يكلف الله نفسا إلى وسعها".

 

وتابع الدكتور على جمعة حديثه قائلا: "الخلل في المفاهيم أحد أسباب ذهاب البركة عن المنزل، لذلك يجب أن يتخذ الرجل وزوجته المفاهيم كأبجدية يسيرون عليها، ويجب أن يصلي المرء، واللي مش بيصلي ده مغفل، ده كبيرة من الكبائر، ولكن الأشد من هذا هو الاشتغال بالنجاسات، مثل بعض الأشخاص الذين يشربون الخمر وكأنه ماء".

 

واستكمل: "يجب على الرجل تجنب المرأة الحنانة، التي تحن إلى أهلها بشكل مستمر وزائد ع اللزوم، والأنانة هي التي ترغب العيش في جذر منفصلة، التي كلما اقترب منها زوجها تقول لها أه يا ظهري أه يا رجلي، وهو نوع من أنواع الظلم، ولابد أن يكون هناك عدالة".





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق