علمت وفاة والدها بالصدفة ودخلت فى حالة إغماء.. كواليس ترحيل هدير الهادي لسجن النساء

قررت الجهات الأمنية إيداع هدير الهادي فى سجن النساء، بعد الحكم عليها بالحبس لمدة سنتن، وغرامة قدرها 100 ألف جنيه، لإدانتها بالاعتداء على قيم ومبادئ المجتمع، ونشر وصناعة فيديوهات مخلة بالآداب العامة، والتحريض على الفسق.



ومن المقرر أن تنظر محكمة الجنح المستأنفة، الاستئناف المقدم منها على الحكم، يوم 5 نوفمبر المقبل.. وانضمت "هدير" للمحكوم عليهما "مودة الأدهم وحنين حسام"، والمودعتين فى سجن القناطر، فى قضايا فيديوهات "تيك توك" المخلة.

وأُصيبت "هدير" بحالة من الإغماء فور سماع الحكم بحبسها، وبعدها تمت إفاقتها وترحيلها للسجن وسط حراسة مشددة.

وشهدت محاكمة هدير الهادي مفارقة حزينة بالنسبة لها، حيث علمت فى إحدى الجلسات بوفاة والدها رجل الأعمال، وعلمت بالخبر بالتزامن مع انعقاد جلستها، حيث فوجئت بالمحامى الخاص بها، يقدم للمحكمة شهادة وفاته، طالبا الرأفة بها، وانتهت المحكمة إلى معاقبتها بالحبس سنتين وتغريمها 100 ألف جنيه.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق