بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

علاء عابد: كلنا مثل الرئيس وارادتنا لن تلين حتى نطهر مصر من دنس ورجس شياطين الارهاب والدم 
أشاد النائب علاء عابد رئيس لجنة حقوق الانسان بمجلس النواب ونائب رئيس حزب مسقبل وطن بجميع القضايا التى جاءت فى الخطاب المهم الذى القاه الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم بمناسبة احتفال مصر بالمولد النبوي الشريف


مؤكدا ان الرئيس السيسى بعث بمجموعة من الرسائل فى غاية الاهمية للمصريين ولعل فى مقدمتها ماكشف عنه بشأن ترشحه لمنصبه الرئاسى وانه لم يكن طامعا فى السلطة وانه طلب من المستشار عدلى منصور ان يترشح للرئاسة ولكنه رفض.

وقال " عابد " فى بيان له اصدره اليوم ان الرئيس السيسى كان صادقا كعادته دائما عندما تحدث من القلب وبتلقائية شديدة جدا وفى حضور المستشار الجليل عدلى منصور الذى لم يفصح ابدا عن هذا الامر الذى كشفه الرئيس السيسى ولاول مرة أمام المصريين ووجه النائب علاء عابد تحية قلبية للرئيس السيسى على تأكيده بأن نفوس وقلوب جماعات الشر والإرهاب مريضة، ولا يمكن أن تكون قلوبهم سليمة وتؤمن بالله، فى ظل الأفعال التى يقومون بها.

وقوله بالنص : " أوعوا تفتكروا لما قلت يوم 24 يوليو 2013 الكلمة بتاع الإرهاب وعاوز تفويض عاوز أقولكم كتير من الموجودين فى الفترة دى كانوا مستغربين الدعوة "تفويض إيه؟" وإرهاب إيه اللى بتكلمنا عليه وهانقابله فى مصر؟"، وعاوز مننا تفويض علشان تقابله، أصل المنهج عندهم كده يا يحكموا يا يقتلوا، فاحنا رايحين للحرب فمكنتش أقدر أروح للحرب دى، لأن لما عملتوا 30 يونيو مكنتوش تعرفوا يمكن إن النتائج هتكون كده إنهم هيفضلوا ورا منكم ويقاتلوكم بالكلمة والكذب والافتراء غير السلاح والتخريب والتدمير.. نفوسهم مريضة وقلوبهم مريضة لا يمكن أن تكون قلوبهم سليمة وتؤمن بالله ويعملوا كده".

وقال " عابد " ان رؤية الرئيس السيسى كانت ثاقبة فكان على علم وادراك كاملين بمخططات قوى الارهاب والشر والظلام لتخريب وإسقاط الدولة المصرية وتحوليها لإمارة ودولة للمرشد الارهابى وأعوانه الذين حاولوا شراء مصر بأموالهم ودولاراتهم للسيطرة على منطقة الشرق الاوسط باسرها من بوابة مصر ومن ارض سيناء الطاهرة ونسوا ان ارض الفيروز الطاهرة كانت مقبرة لجميع الغزاة والأعداء وهاهى مقبرة لكل الارهابيين الخونة.

وقال النائب علاء عابد كلنا مثل الرئيس السيسى وعلى قلب رجل واحد فى كلماته التى قال فيها بالنص  : "عندى إرادة لا تلين فى مجابهتهم.. طبعًا ومن حديد، وأنا أواجه فى إطار مواجهة لأجل خاطر الدين.. كل الدين، لأن ما حدث كان له تأثير سلبى على فكرة الأديان والاعتقاد فى الله سبحانه وتعالى.. الناس اتشككت إيه الأديان اللى بتطلع تقتل وتدمر فى الناس بالشكل ده" .

وأعرب " عابد " عن ثقته الكاملة فى ان هذه الكلمات الحاسمة والواضحة من الرئيس السيسى هى لسان كل المصريين الابطال الشرفاء لمواجهة قوى الشر والارهاب والظلام والدم حتى يتم تطهير مصر كلها من دنس ورجس الارهاب والارهابيين من شياطين جماعة الاخوان الارهابية وجميع التيارات والجماعات الارهابية التى خرجت من رحم هذه الجماعة المارقة







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق