هيرميس
عقود التمويل الإسلامي في رسالة ماجستير للباحثة أسماء أبو راس

ناقش المعهد العالي للدراسات الإسلامية الرسالة العلمية المقدمة من الباحثة أسماء أبو راس لنيل درجة الماجستير وحصلت الباحث على تقدير عام امتياز من اللجن المشرفة على الرسالة والمكونة من: الدكتور رفعت السيد العوضي استاذ الاقتصاد الإسلامي. كلية التجارة بنين جامعةالأزهر، الدكتور عادل مبروك محمد استاذ التمويل والعميد الأسبق كلية تجارة جامعة القاهرة،  الدكتور صلاح الدين فهمي محمود استاذ ورئيس قسم الاقتصاد كلية التجارة جامعة الأزهر ، الدكتور محمد البلتاجيمدير عام الرقابة الشرعية بنك مصر



وقدمت الباحثة في رسالتها دراسة ميدانية حول نقاط القوى والضعف لعقود التمويل الإسلامي عامة وعقود القطاع الزراعي خاصة وقدمت رسالتها للمناقشة تحت عنوان " عقود التمويل الإسلامي بالتطبيق على البنك الزراعي المصري " والتي اشتملت رؤية متكاملة لتطوير منظومة   التمويل الإسلامي في مصر كافة والزراعي خاصة.

 

واستدلت الباحثة في رسالتها بما تحتويه الشريعة الإسلامية بالأدلة من الكتاب والسنة بأحكام يُستخرج منها عشرات العقود في التمويل الإسلامي والموجودة بالفعل على مدار عقود من الزمان وانشاء بعض العقود الجديدة مستندة لأحكام الشريعة وإعادة صيغ البعض الآخر لمواكبة التطور الهائل لمنظومة الاقتصاد مثل عقود "الاستنقاع والسلم والسلم الموازي والمُزارعة والمُساقاة والمُغارسة" فضلاً عن عقد المُرابحة المتعارف عليه وقليل من المشاركات.

 

وقالت الباحثة أسماء أبو راس إن هذه العقود ستساهم في تحقيق مصالحة بين فلاحي الريف المصري والبنوك الإسلامية بالبنك الزراعي وضمان الحقوق لكل منهما خاصة وأنني قمت في الدراسة بتخصيص البنك الزراعي المصري كمثال لعقود التمويل محل الدراسة حيث أعمل به كرئيس لقسم نظم البنوك الإسلامية وأيضاً أتشرف بتمثيلي لزملائي في اللجنة النقابية كعضوة منتخبة.

 

وأضافت أبو راس إن رسالة الماجستير التي قدمتها تسهم بقوة في تحقيق أهداف رؤية مصر من التنمية المستدامة وخاصة في ظل ما نشهده من اهتمام كبير من القيادة السياسية بالعمل على تطوير الريف المصري بصورة متكاملة تساعد على تحقيق رؤية مصر 2030.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق