المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

عبير موسي: البرلمان التونسي "تحت حكم المرشد"
كشفت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر في البرلمان التونسي، عبير موسي، الجمعة، تفاصيل رفض تحديد جلسة عامة بالبرلمان لمناقشة لائحة إعلان تنظيم الإخوان جماعة إرهابية، واعتبار كل من لهم علاقة بالتنطيم، بشكل مباشر أو غير مباشر، مرتكبا لجريمة إرهابية.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية


وقالت موسي إن ما حدث يعني الإعلان رسميا أن البرلمان التونسي محكوم بتنظيم الإخوان، وأشارت إلى من وصفتهم بـ"الخائن الأكبر" وهم ممثلين حزب "قلب تونس" داخل مكتب المجلس، الذين صوتوا مع الإخوان لكي لا يتم تعيين هذه الجلسة.

وأوضحت أن نسبة التصويت جاءت 6 إلى 5 في جانب رفض تعيين جلسة لمناقشة اللائحة.

وتابعت البرلمانية البارزة في بيان على حسابها على فيسبوك: "يجب الآن أن نعزي أنفسنا لأن النظام الداخلي للمجلس أطلقت عليه رصاصة الرحمة".

واعتبرت أن النظام الداخلي يداس بطريقة مفضوحة ومكشوفة، ومن داخل مكتب مجلس نواب الشعب.

وكشفت موسى كيف أثارت الدعوة إلى تحديد جلسة عامة لإعلان الإخوان جماعة إرهابية خوفا وتهديدات إخوانية، وكيف كان التخبط ومحاولات منع انعقاد الجلسة التي وضعت رئيس البرلمان راشد الغنوشي في ورطة، على حد تعبيرها.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق