هيرميس
القطامي: السيسي أعاد للمؤسسة الأمنية هيبتها.. ورجال الداخلية أفشلوا مؤامرة الإخوان

هنأ النائب عمرو القطامي عضو مجلس النواب، الشعب المصري بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة. قائلا: مناسبة للاحتفاء بالأمن والاستقرار والانضباط والانتصار على الإرهابيين وأهل الشر وأصحاب الأجندات المخربة.



واضاف القطامي خلال تصريحات ، انه كان هناك استهداف ممنهج للشرطة ولجهاز الأمن المصري القوى بعد ثورة 25 يناير، من قبل جهات إرهابية واخوانية معروفة، مضيفا انه لا تزال على عداء تام مع جهاز الأمن لأنه يكشف مخططاتها ويقبض على عصاباتها وسادت الفوضى لفترة، الى أن جاء الرئيس السيسي ليعيد للمؤسسة الأمنية هيبتها ومكانتها التي يعرفها كل مصري أصيل.

واشار  عضو مجلس النواب الى أن رجال وابطال الداخلية المصرية البواسل اثبتوا للعالم كله حجم تضحياتهم في مواجهة موجة الإرهاب بعد الثورة الشعبية الهائلة في 30 يونيو، واستطاعوا توجيه لكمات قوية لهذه الكيانات، موضحا ان الداخلية قدمت من رجالاتها وأرواح ابطالها الغالي والنفيس لإفشال مؤامرة الارهاب في سيناء وخارجها بتوجيهات الرئيس السيسي، وهو ما انعكس على حالة الأمن والاستقرار في الوطن برمته، ويعتبر أكبر محفز للتنمية وضخ رؤوس الأموال وجذب الاستثمارات. 

وشدد نائب اكتوبر، على أن جهاز الأمن المصري واحد من اقوى أجهزة الأمن في العالم وقادر على كشف شبكات الإرهابيين وتنقلاتهم وادوارهم الخبيثة، قائلا: نهنىء رجالات الداخلية في عيدهم ونشد على أيديهم لمواصلة البطولات وحماية الوطن.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق