المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

طبيب يخترع 200 ألف درع واقى للأطباء لتوزيعه على المستشفيات بالمجان (صور)
بعد تفشى فيرس كورونا المستجد بين الأطباء وطاقم التمريض بمعهد الأورام وبعض المستشفيات الأخرى ، قرر أحد الأطباء ، ويدعى أحمد محمود المناوى تكريس وقته لصناعة درعا واقيا للوجه بتكلفة بسيطة وانتاج ضخم لتوزيعها على الأطباء والمستشفيات بالمجان .

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

وأعلن المناوي قبل أيام، أنه استطاع الوصول للنسخة النهائية من درع الوجه الطبي، الذي يمنع الرذاذ الحامل للفيروس من إصابة الأطباء.

هذا الدرع الذي انطلقت فكرته من حرص المناوي على حماية زملائه الأطباء من الإصابة، أصبح مهمة وطنية، وتحول من فكرة صغيرة لمشروع واسع للمستشفيات المصرية.

وخطط المناوي مع زميله عمرو عبد الحفيظ، إنتاج 15 ألف درع واق، ومنحهم مجانا للمستشفيات، لكن مكالمة هاتفية حولت الأمر لمشروع ضخم.

وقال المناوي، استاذ أمراض النساء و جراحات المنظار بالقصر العيني، جامعة القاهرة، في حديثه ل "سكاي نيوز "، إنه "طور وصمم درعا يكون مناسبا للعمل و يمكن تعقيمه و اعادة استعماله في ظل الظروف الحالية، و يمكن إنتاجه بتكاليف قليلة".

وقال المناوي: " استطعنا في مدي أيّام عمل عينة تجريبية، لاقت إعجاب الجميع، وصممت على إنتاجه بأعداد كبيرة و توزيعه مجانا علي كل الأطباء، وعلى الهيئة المعاونة في مستشفيات مصر".

وأضاف: "جمعت مبلغا من الأصدقاء و العائلة و قررنا بدء الإنتاج منذ أسبوع. و عزمنا علي تحمل كافة التكاليف لعدد 15 ألف درع".

بعدها تلقى المناوي مكالمة هاتفية من هبة السويدي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة أهل مصر للتنمية، التي تكفلت بإنتاج 200 ألف قطعة، سيتم إرسالها لجميع أنحاء مصر بالمجان.

قال المناوي: "قمت بالاتصال بالأطباء، بعد توزيع آلاف القطع في أنحاء الجمهورية، وكانت ردود أفعالهم ممتازة".

وأضاف: "نحن نستمع للأطباء، فمثلا سوف نقوم بزيادة طول الدرع 2.5 سم بناء على الآراء".

وأشار المناوي إلى أنه يعرف بشكل شخصي، أطباء أصابهم فيروس "كوفيد-19"، وهو ما دفعه لإنتاج الدرع الواقي بسرعة كبيرة.

وأشار المناوي إلى أن من مميزات هذا الدرع، أنه يمكن تعقيمه أكثر من مرة. فمادة البوليستيرين تعطي شفافية و جودة بصرية عالية، بدون إعاقة النظر، كما أنه بطول مناسب لا يعيق حركة رأس الطبيب.

كما أن الدرع يتحمل كثيرا، لأنه مصنوع من مادة عالية الجودة، بالإضافة لحزام قابل للتعديل، كما يمكن تعقيم الدرع بالبلازما أو الكحول.

وقال المناوي: "أتمنى من الله أن نستطيع بهذه الهدية المجانية إلى أطبائنا، أن نجعلهم يعملون في أمان، و نقلل من احتمالات الإصابة بالفيروس".

وتوجه المناوي في نهاية حديثه بالشكر لكل من ساهم في إنتاج الدرع الواقي، الذي تمنى أن يصل ليد كل طبيب وممرضة في مصر، في "تكافل اجتماعي حقيقي"، على حد وصفه.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق