أخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

صراع العقل والعاطفة
لا شك أن العقل يؤمن بالمجردات طالما اتفقت والمنطق وقضايا جافة قناعاته فيها مبنية على معطيات نظرية وفلسفات هرطيقية إلا أنه يركن إلى مسلمات مع بناء منظومة قيمية ثابتة.

إقرأ أيضاً

محمد حماقى يحيي حفل لقاء السوبر بدلاً من محمد رمضان
فايلر يجهز مفاجأة للزمالك في السوبر
التعليم تكشف عن اول مسابقة من نوعها للمعلمين والطلاب
كواليس أزمة فايلر وعاشور في الأهلي قبل السوبر
احذري طلاء الاظافر .. مركب شديد السمية يسبب السرطان


اما العاطفة ففي الكثير من الأحيان قد ترفض مسلمات العقل لجفافها وخلوها من دفء العاطفة وجمال الروح وسموها وخفاياها وأسرارها.

 

وما بين عاطفة تتوقد تارة وتفتر تارة وقلب يتحرق لضيم أصابه وفي ظل عقل يهيمن بمسلمات تتوجع النفس والروح ويهلك الجسد ويعذب في متطلبات وقضايا نظرية تشقى بها النفس وطموحات وجدانية عاطفية تتمناها النفس وتتوق لها الروح إلا الصدمة تكمن في كونها مثالية لا وجود لها في الأرض أو بين البشر.
ألا رحمة الله على عبد قتله عقله وأحرقت قيمه قلبه وجارت على جسده وعذبته وتطلعت روحه للقاء ربها.

بقلم -د. صبرى خالد عثمان

وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا 







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق