المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

صدق أو لاتصدق .. حالات طبية لأطفال ولدوا بذيول .. صــــور
كشفت مجلة طبية امريكية عن حالات بشرية لأطفال ولدوا بذيول في دول مختلفة مما يعتبر من أغرب الحالات الطبية عالميًا ويمكن أن تسبب مشكلة وصدمة نفسية كبيرة لأبائهم، خاصةُ وأنها

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

كشفت مجلة طبية امريكية عن حالات بشرية لأطفال ولدوا بذيول في دول مختلفة  مما يعتبر من أغرب الحالات الطبية عالميًا ويمكن أن تسبب مشكلة وصدمة نفسية كبيرة لأبائهم، خاصةُ وأنها نادرة جدًا إذ تبلغ نسبة الإصابة بها 1 في المليار تقريبًا.
ووفقًا لمجلة علوم الصحة الحيوية والجينات الأمريكية تم احصاء 6 أطفال ولدوا بذيول 4 ذكور و2 إناث وتراوحت اعمارهم ما بين 3 أيام إلى عامين، وخضع 5 منهم لجراحات لإزالة "الذيل"، الذي كان زائدً عن الجسم، ولم يتحرك قبل استئصاله، بينما رفض أهل الطفل السادس خضوعه للعملية.
وأجرى جراحون مختلفون عملية إزالة الذيل، لـ5 من الأطفال، بعد أن أجروا شقًا بيضاويًا في مكان اتصال - قاعدة- الذيل بالجسم.
وبحسب التقارير الطبية، فإن ذيول الأطفال الخمسة لم تكن متصلة بالعمود الفقري، وكانت نسب نجاح العمليات ممتازة.
وفي وقت لاحق، أجرى أطباء متخصصون تحليلًا هستولجيًا للذيول المستئصلة، ليكتشفوا أن بعضها مكونًا من ورم مسخي يحتوي على دهون وعظام وغضاريف، وأنسجة عصبية، بينما كانت باقي الذيول مكونة من أنسجة دهنية، وأوعية دموية وأعصاب.
والأورام المسخية هي حالة خاصة من الأورام تنمو في قاعدة العصعص - الفقرات الأخيرة من الجسم- عند الولادة، وغالبًا ما تكون أورام حميدة لكن لا يتم اكتشافها غالبًا إلا بعد فترة.
وتنشأ الأورام المسخية نتيجة لطفرة جسمية في الجينات، وتؤدي في بعض الأحيان إلى تشوهات شرجية ومضاعفات أخرى.
التفسير العلمي للحالة
بحسب المعلومات المنشورة في المجلة، فإن الجنين يتكون لديه ما يشبه الذيل المنحني، وهو عبارة عن عدد من الفقرات 10: 12 فقرة غالبًا لكن بعد عدة أسابيع من التطور الجنيني يختفي الذيل تدريجيًا وتندمج تلك الفقرات العصعصية وعظم الذنب، ويتشكل العمود الفقري المميز لشكل الإنسان الطبيعي.
وفي حالات نادرة، يحدث فشل في أحد خطوات التطور الجنيني يؤدي إلى غياب الفقرات العظمية أو عدم التحامها معًا ليولد الرضيع بزوائد جلدية أو عصبية علي شكل ذيل متخذًا نفس مسار العمود الفقري والحبل الشوكي.
وبحسب الأبحاث الطبية التي أجريت على الحالات المذكورة فإن معظم هذه الذيول أو (الزوائد الجلدية العصبية) لاتكون محاطة بفقرات، وعادة ما تكون غير ضارة، على الرغم من أن بعضها يرتبط بـ"السنسنة المشقوقة" وهو عيب خلقي يحدث عندما لا يتكون العمود الفقري والنخاع الشوكي بالطريقة الصحيحة، وفقًا لموقع مايوكلينك.
وتتكون حالات الذيل البشري غالبًا في منطقة القطنية العجزية، لكن في حالات نادرة تَكون هذا الذيل في منطقة عنق الرحم.
وكان حوالي 25% من هذه الذيول مكونًا من أورام عجزية، بينما عانى واحد فقط من الأطفال المولدين بذيول من الورم المسخي.

 

 






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق