هاي سليب
المجموعة المالية هيرميس
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

صالة عرض أم مغارة علي بابا ؟ !!

بقلم  شريف دياب                                                  

حتي الان ورغم مرور اكثر من عامين كاملين علي بناء قاعة داخل صالة عرض مسرح الشباب ، لم يريد صناع القرار الافصاح عن عبقري زمانه الذي فعل تلك الازمة ، وترك الجميع في حيرة من امره بين هدم القاعة بكاملها وعودة الشئ لأصله - وهو الحل الامثل لكنه سيضع البعض في مسألة عن اهدار اموال الدولة - ، وبين التحايل علي الموقف حتي لايدخل السادة المسئولين في قضية اهدار للمال العام  يتطلب معها مسألة المتسبب في الازمة ، ولاننا مصرون دائماً علي ان نجامل انفسنا فيما لا يخصنا وهو مال الدولة من قيادات لاتعي معني المسئولية  ، فقد ارادوا اخفاء الامر حتي ظهرت الوزيرة في حالة استياء من موقف المسرح برمته ،  فقرروا التحايل علي الموقف بدخول القاعة المبنية حديثاً  لصالة العرض الاساسية بدعوي ان بناءها لذوي الاحتياجات الخاصة ، قرر عبقري زمانه وهو امر جديد علي مسارح الدولة بدعوي الابتكار ان تكون صالة العرض مخصصة كراسيها علي جزئين . جزء للجمهور بشكل عام وجزء خاص لذوي الاحتياجات ، ولانه تحايل مضحك للموقف تناسي انه لايستطيع ان يعبث بخشبة المسرح وان تخصيص كراسي ذوي الاحتياجات في نهاية صالة العرض لا تعطي لهم اية تميز ، بل قبعهم في نهاية الصالة ليشاهدوا العرض عن بُعد معتبراً ان التميز هو وضعهم في مكان خاص بهم ، بصرف النظر عن بعدهم عن الرؤية والتي هم في احتياج لها اكثر من عامة الجماهير ، هذا ناهيك عن اصتدام عينيك بكتلة اسمنتية تفقد المتردد علي المسرح اية متعة بصرية وحس جمالي عند دخوله للمكان، بإنشاء غرفتي تحكم للصوت والاضأة علي جانبي صالة العرض ، والمحجوب عنهما الرؤية  تماماً لمكان ذوي الاحتياجات الخاصة بإعتبار ان الوضع السابق لبناء القاعة قبل هدم الجزء الاكبر منها لم يكن بحسبانه انضمام تلك المساحة للقاعة الرئيسية ،  وما زاد الموقف تعقيداًهو إخفاء صالة العرض الاساسية عند باب الدخول ليتحول المسرح لمغارة علي بابا  ،  كل هذا ولم يظهر عبقري زمانه ! اختفي عن المشهد والتزمت القيادات الصمت ، ببساطة لان لديهم ما هو اهم  ، وكما قال جلال عامر في مصر لايوجد( محاسبة ) الا في كلية (التجارة )!!






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

الحقيقة صدمة

  بقلم - صابرين جابر:   أوقات كتير بنحاول نخفي الحقيقه لانها بتكون مره أوقات ممكن تخفي حقيقه عن صاحبها ليس لمجرد الكذب ولكن لانها قد تكون صدمه لصاحبها وقد تكون مجامل في بعض الأحيان وهذا ليس نفاق كل ماتفعله قد يكون مراعاة لشعور الاخرين وهناك شعره بين هذه الصفات فالشخص... المزيد

مظاهرات غاضبة في بورتوريكو للإطاحة بريكاردو روسيلو ..بالفيديو

بقلم - هبه مرجان:   احتشد المتظاهرون في سان خوان ، عاصمة بورتوريكو ،رافعين لافتات تطالب باستقالة الحاكم ،ريكاردو روسيلو ، حيث بدأت المظاهرات في التأجج منذ الساعات الأولي من صباح اليوم ،الخميس ،في تلك الأثناء قام المتظاهرين بإسقاط المتاريس والحواجز التي وضعتها الشرطة ،وفي المقابل... المزيد

بكين ترد على الانتقادات الأمريكية للسياسة الدينية فى الصين

ترجمة – هبه مرجان : المصدر : تشاينا ديلى   ردت بكين أمس علي إدعاءات نائب الرئيس الأمريكي ،مايك بينس، ووزير الخارجية ،مايك بومبيو، وانتقاداتهما للسياسات الدينية في الصين وما يتعلق بالحريات الدينية ،من جانبه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ،قنغ شوانغ، في مؤتمر... المزيد

لقطة علي  مسرح الليسيه 

بقلم - شريف دياب أستطاعت إدارة البيت الفني للمسرح تجديد عقد مسرح الليسيه بالاسكندرية بمنطقة الشاطبي منذ اكثر من ثلاث سنوات ليكون مقراً لعروض مسارح الدولة التابعة للبيت لمدة سبع سنوات كاملة ،   ثم تم تجميد المسرح حتي وقتنا هذا  ، وحقيقة كانت في مخيلتي ان المسرح يحتاج لأسابيع... المزيد

" البحث عن الذات " 

بقلم الكاتبة : رنا اوزوغلو   دا انا بس انت مش بتعرفني  انا مش عارف اكبر  ودماغي كل حاجه وعكسها جوايا مش بيتغير   هو ليه فيه ناس مبتعرفش تتغير رغم السنين  انا خرافه ولا اسطوره ولا وهم ولا حلم  انا اعرف ذاتي ومصحباها والدليل اني راضيه عنها ... المزيد

اترك تعليق