المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

شقيقة إيليا تاضروس: التكريم لمسة وفاء ورسالة طمأنة لجميع المجتهدين
فى محافظة أسوان توجهت الجمهورية أون لاين لأسرة الشهيد ايليا عبده تاضروس 46 سنة و كان يعمل ممرضا بوحدة صحة الخزان بمدينة أسوان ،، وكانت لحظات جميلة عندما أبلغت الجمهورية أون لاين شقيقته هناء تاضروس بقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بتكريم ايليا واطلاق اسمه على احدى المنشأت العامة تخليدا لتضحياته

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

قائلة فى سعادة شديدة ممزوجة بدموع الفرحة نشكر الرئيس لتقديره لجهود الشهداء سواء اطباء او ممرضين واحساسه بأهالى الشهداء وتعزيته لهم وليس بالكلام وانما بالتصرفات و تلك اللمحات الإنسانية التي نتوقعها منه دائما تجاه شعبه وان اطلاق اسم شقيقى على احد المنشآت العامة قرار اثلج صدورنا جميعا من الالم ودليل كبير وواضح على ان الرئيس بيهتم باى أنسان يضحى اثناء تأدية عمله وأن الأجيال القادمة لابد أن تعلم  قدر تضحياتهم وعطائهم في هذه الظروف الصعبة.

أشارت الشقيقة الى أن التضحية التي يقدمها أبطال مصر من الجيش الأبيض في هذا الظرف الدقيق لا تقل بأي حال من الأحوال عن تضحيات أبطالنا في القوات المسلحة والشرطة، والأزمة الأخيرة أثبتت أن المصريين يقفون صفا واحدًا لدعم الدولة ومؤسسات الدولة، فكلنا نشاهد الجيش الأبيض يبذل جهودا كبيرة من أجل التصدي لهذا الوباء العالمى، ومن هنا قرار الرئيس كان يدل على تقدير لهذه الجهود، ووضعها فى الاعتبار،، ونحن نعلم جيدا أن الرئيس السيسي لا ينسى أهالي الشهداء وحريص على الاجتماع معهم في المناسبات المختلفة، ويصدر تعليماته بالاهتمام بشؤونهم.

قال محمد جمال نقيب التمريض بأسوان ان قرار الرئيس السيسي بإطلاق اسم الممرض ايليا تاضروس على احد المنشأت العامة تخليدا لذكراه وجهوده ليس جديد عليه ودليل على اهتمام وتقدير الرئيس للطقم الطبى بوجه عام والتمريض على وجه الخصوص وهذا التقدير لا يقدر بثمن لانه يمس الجانب الانسانى والمعنوى وهو اعمق بكثير من اى تقدير آخر بجانب انه سيكون له مردود إيجابى على طقم التمريض ودفعه الى الامام دون تآنى أو إحباط طالما هناك دعم معنوى مستمر مشيرا الى ان طقم التمريض يعملون بكامل طاقتهم  دون تراجع ومكملين حتى النصر على الوباء ولن نحبط أو نستسلم وهذا يرجع الى تشجيع  الرئيس

نقلا عن الجمهورية الورقي





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق