شقيق ضحية سفاح الجيزة: القذافي استخدم السم في قتل أختي   

قال محمود زكريا، شقيق فاطمة الزهراء، ضحية المتهم المدعو القذافي فراج عبد العاطي المعروف إعلاميًا بـ"سفاح الجيزة"، التي قتلها المتهم ودفن جثتها بمقبرة في شقة ببولاق الدكرور، أن شقيقته عقب اختفائها حاول زوجها المتهم اختلاق واقعة هروبها عقب استيلائها على مبلغ مالي، محاولا إخفاء جريمة قتلها. 



أضاف "زكريا"، خلال لقائه مع الإعلامية نهال طايل، ببرنامج "تفاصيل"، المذاع على قناة "المحور"، أن والدته عقب اختفاء "فاطمة" عام 2015، حلمت بها تبكي في أحد أركان شقة، ويقف عدد من الأشخاص حائلًا بينهما، وتعجز عن مشاهدتها، وتسمع أنين بكائها، وقالت والدته "يارب تكون عايشة، ولو ماتت يارب نعثر عليها ونكرمها".

 

وأوضح شقيق فاطمة الزهراء أنه كان هناك خلاف وحيد على إثره تركت فاطمة منزل زوجها، وعندما علمت أنه لم يطلق زوجته نجوى مثلما ادعى أنه طلقها عندما تقدم للزواج من فاطمة، مشيرًا إلى أنهم قاموا بعقد جلسة عرفية وأصروا على تطليق شقيقتهم من المتهم إلا أنه ركع على ركبتيه وقبل يديها متأسفا عما بدر منه.

 

وتابع "زكريا": "حينها قررنا ألا نثق به وبالفعل قام والدي زكريا بحفظ حقه المالي الذي يتجاوز 300 ألف جنيه بإيصالات أمانة من المتهم قائلا: "فاطمة كانت بتكتب في سفاح الجيزة أشعار وكان ناقص تغنيله من كتر ما كان بيعاملها بشكل حلو.. لدرجة أنها كانت بتقولنا أنتوا ظالمينه ده ملاك مش بشر ده من حنيته عليا ما صدقتش أنه متجوز عليها خمس زوجات أخرى".

 

وأشار شقيق فاطمة الزهراء، ضحية المتهم المدعو القذافي فراج عبد العاطي المعروف إعلاميًا بـ"سفاح الجيزة"، إلى أن القذافي استخدم السم في قتل أختي والضحايا وكان بيدفنهم فى الشقة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق