المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

شفاء الأورمان بالأقصر تحتفى بمرور 4 سنوات على خدمة مرضى الأورام بالصعيد.صور
إحتفت مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان فى قلب محافظة الأقصر، بمرور 4 سنوات على إفتتاحها، والتى تعد أول صرح طبى مجانى لعلاج مرضى السرطان بمحافظات صعيد مصر، والتى ساهمت بشكل كبير فى تقديم الخدمات الطبية المجانية لعشرات الآلاف من المرضى بالصعيد وأطلقت سلسلة من الفعاليات الطبية والمجتمعية الهامة لدعم الكشف المبكر لسرطان الثدى،.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

  شهدت إفتتاح مرحلة ثانية مؤخراً ويجرى العمل بالمرحلة الثالثة لعمل توسعات بصورة أكبر خلال الفترة المقبلة لإفتتاح أول قسم لعلاج سرطان الأطفال بالصعيد، كما حصلت المستشفى مؤخراً على شهادات الأيزو الثلاثة فى وقت قياسى بنجاح كبير.


وفى هذا الصدد وجه الدكتور هانى حسين مدير عام مستشفى شفاء الأورمان بالأقصر الشكر لكافة القائمين على هذا الصرح الطبى الذى وصل لمرحلة عالمية تليق بأبناء الصعيد، حيث تصدرت سلسلة النجاحات التى حققتها المستشفى الصحف المحلية والعربية والعالمية، بل وشارك فريق المستشفى فى نشر نجاحاتهم وأبحاثهم فى المجلات والدوريات العليمة حول العالم،.

 مؤكداً على أنه من اليوم الأول قررت إدارة المستشفى توفير أفضل أطباء في مصر لتقديم خدمات تضاهي وتفوق المستشفيات حول العالم وبالمجان تماماً لأبناء الصعيد، ويجري حالياً العمل علي قدم وساق لإنهاء التجهيزات والفرش لمبني المرحلة الثالثة الذي تم إنشاؤه، والذي يحتاج للكثير من أهل الخير خلال الفترة المقبلة.


ووجه الدكتور هانى حسين، الشكر لكافة قيادات وإدارة المستشفى على توفير كافة المتطلبات لتصل المستشفى لهذا المستوى الطبى العالمى، وكذلك أهل الخير فى كل مكان والذين ساهموا فى دعم مراحل العمل بالمستشفى من اليوم الأول، وهو الأمر الذى أدى إلى توسعة المشروع تماماً من فكرة مركز طبى لعلاج السرطان إلى مستشفى كبرى لعلاج السرطان، وحالياً يجرى الإعداد لجعلها أول مدينة طبية متكاملة فى مصر لعلاج السرطان،.


وأوضح مدير عام المستشفى، أنه تعتبر مستشفى شفاء الأورمان لعلاج السرطان بمدينة طيبة بالأقصر، أول وأضخم مدينة طبية متكاملة تضم داخلها مستشفى لعلاج مرضى السرطان بالمجان تماماً من محافظات (الأقصر وأسوان وقنا وسوهاج والوادى الجديد والبحر الأحمر)، وكذلك يجرى إنشاء دار للضيافة، ومستشفى جديدة لعلاج الأطفال، ومركز أبحاث ودراسات للسرطان بالوجة القبلى، ومركز تدريب للطلاب بكليات الطب والتمريض لجميع كليات الصعيد، ومركز تعاون دولى لعلاج السرطان يستقبل شهرياً كبار علماء وأطباء علاج السرطان بالعالم للاستفادة من خبراتهم، وكذلك مركز ضخم لتقديم كل أنواع التوعية والاكتشاف المبكر لمرض السرطان.


وفى نفس السياق تسير مستشفى شفاء الأورمان بخطة ثابتة وتعمل على قدم وساق، بهدف إستكمال العمل فى التجهيزات والفرش بمقر المرحلة الثالثة للمستشفى، والتى مازالت تحتاج الدعم من الجميع لمواصلة الحلم بإفتتاح أول قسم لعلاج سرطان الأطفال بالصعيد، حيث أنه بعد إفتتاح المرحلتين الأولى والثانية بالمستشفي، نجحت المستشفى في تقديم الخدمات للآلاف من مرضي السرطان بالصعيد، وهو دورها الأول في خدمة المرضي وتوفير عناء السفر لعدة ساعات للوصول للعاصمة لتلقي العلاج في المستشفيات والمعاهد المختلفة في القاهرة.


ويقول محمود فؤاد المدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الأورمان ونائب مدير عام جمعية الأورمان، أن جمعية الأورمان من اليوم الأول عمدت لتحقيق حلم كبير فى أرض الصعيد، قائلاً: "أن تحلم لوطن يجب أن يكون الحلم علي قدر حبك لهذا الوطن، ونحن نحلم لمصر بكل الخير ولذا تم بدء الخير من أقصي الصعيد بحثاً عن تخفيف الألام ورفع معدلات الشفاء، وفي صعيد مصر وخاصة في المحافظات الجنوبية سوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والوادي الجديد، كان يمثل سفر الكثير من مرضي السرطان (مع أقاربهم كمرافقين)، إلي القاهرة للتشخيص والعلاج عبء ومعاناة مادية ونفسية كبيرة جداً مما يدفع البعض إلي تأخر التشخيص وعدم إستكمال العلاج خاصة غير القادرين، ولكون مراكز تقديم الخدمة العلاجية لمرضي الأورام بالصعيد قليلة جداً مقارنة بالكثافة السكانية، ولأن هذه المراكز إن وجدت فهي ضعيفة في إمكانياتها وبها ندرة في الأجهزة اللازمة لتقديم خدمة علاجية ذات جودة لمرضي السرطان".
ويضيف المدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الأورمان أنه لكون مريض السرطان بالصعيد يحتاج الي مستشفي متكامل يقدم كل خدمات التشخيص من أحدث الأجهزة ( أشعة تشخيصية- أجهزة معامل ) وكل أنواع العلاج (جراحي-كيميائي-إشعاعي) وكل أنواع خدمات التأهيل (نفسي- إجتماعي-جسدي) من خلال متخصصين في علاج مرض السرطان، فمن أجل كل هذه الأسباب ونتيجة تضافر جهود مؤسسة شفاء الأورمان وجمعية الأورمان تم إنشاء أول وأكبر مستشفى متكامل لعلاج السرطان في صعيد مصر بالمجان وتجهيز المستشفى بأحدث اجهزة التشخيص والعلاج علي مستوي العالم في مجال الأورام السرطانية وتوفير اعلي مستوي من الرعاية الصحية المتخصصة والمتكاملة بالمجان لمرضي الأورام، بالإضافة الي توفير بيئه تعليمية وتدريبية وبحثية متكاملة وبرامج التوعية العامة والإكتشاف المبكر من أجل خفض معدل الوفيات وتخفيف المعاناة عن مرضى السرطان وأسرهم.


وأكد محمود فؤاد المدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الأورمان، أنه يحلم ويخطط مجلس الأمناء وكل أهل الخير والداعمين من رجال الأعمال بالوصول بهذا المشروع إلي أن يصبح أكبر مدينة طبية عالمية علي ارض مصرية لعلاج وبحوث الأمراض السرطانيه وتقدم خدماتها بالمجان تماماً لأهالي الصعيد غير القادرين، فيجرى حالياً تجهيز مبنى المرحلة الثالثة بالمستشفى والذى من المقرر أن يضم بالدور الأول قسم الرعاية المركزة للأطفال، والذى سيشمل غرفة الرعاية المركزة للأطفال بعدد 10 أسرة، والمعمل الفرعى للرعاية المركزة للأطفال، والمنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات المرضى للرعاية المركزة للأطفال،.

 كما يضم الدور الأول قسم الإقامة الداخلى للأطفال، والذي سيشمل غرف الإقامة الداخلية للأطفال بإجمالي 18 سرير، و2 غرفة للإقامة الداخلية للعزل للأطفال، و2 وحدة بالمنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات للمرضى للرعاية المركزة للأطفال، وفى نفس الدور الأول يوجد قسم الرعاية المركزة للكبار، حيث سيشمل 18 غرفة بقسم الرعاية المركزة للكبار، و2 وحدة للمنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات للمرضى للرعاية المركزة للكبار، أما فى الدور الثانى فسيضم قسم الإقامة الداخلي للكبار، والذي سيشمل 134 سرير بغرف الإقامة الداخلية للكبار بعد 2 سرير بالوحدة، و4 غرف للإقامة الداخلية للعزل للكبار بعدد سرير واحد بالوحدة، و6 وحدات فى المنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات للمرضى للقسم الداخلى للكبار، كما يضم الدور الثانى فسيتم عمل إمتداد قسم العمليات الجراحية والذي يضم 2 غرفة للعمليات الجراحية.


ويضيف المدير التنفيذي لمؤسسة شفاء الأورمان، أنه فى الطابق الأرضى بالمستشفى فيوجد قسم العيادات الذي سيضم مايلى:- (عيادة المخ والأعصاب – عيادة الرمد – عيادة الأنف والأذن والحنجرة – عيادة الأسنان – عيادة الكشف الباطنى – المنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات للمرضى لقسم العيادات)، .

كما يضم الطابق الأرضى قسم الطوارئ الذي سيضم مايلى:- (وحدة الفرز – وحدة الكشف – وحدة الجراحة الصغرى – وحدة تلقى المحاليل والعلاج – غرف الإقامة اليوم الواحد – غرفة الإقامة العزل اليوم الواحد)، كما يضم الطابق الأرضى قسم الأشعة التشخيصية والذي سيضم مايلي:- (غرفة جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي بالأشعة التشخيصية – غرفة جهاز التصوير المقطعى بالأشعة التشخيصية – غرفة جهاز تصوير بالأشعة الرقمى بالأشعة التشخيصية – غرفة جهاز التصوير بالموجات فوق الصوتية بالأشعة التشخيصية – المنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات للمرضى لقسم الأشعة التشخيصية)، وفى البدروم سيتم عمل إمتداد لقسم الأشعة العلاجية والذي سيضم غرفة العلاج الإشعاعى والتحكم بإمتداد قسم الأشعة العلاجية، والمنطقة المركزية للتمريض وغرف الخدمات للمرضى لإمتداد قسم الأشعة العلاجية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق