بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

شعلان: المرأة المصرية تحظي بدعم القيادة السياسية تقديرا لدورها
أكد د.عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق ان المرأة المصرية تحظي باهتمام بالغ من القيادة السياسية ودعم الدولة المصرية وذلك تقديرا لما بذلته من جهد ومواجهة التحديات والصعاب في سبيل بناء مصر المستقبل خلال الفترة الأخيرة


 جاء ذلك في كلمة رئيس الجامعة أمام المؤتمر السنوي الأول لمناهضة العنف ضد المرأة الذي نظمته وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة اليوم الخميس ١٧ أكتوبر ٢٠١٩ بعنوان " المرأة المصرية نحو آفاق مستقبلية " بحضور  جميع الأطراف المعنية لمناهضة العنف ضد المرأة بمحافظة الشرقية. 

 

أضاف رئيس الجامعة أن المرأة المصرية حصلت علي مكاسب عدة خلال تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي رئاسة الجمهورية من خلال سلسلة من القوانين والتشريعات التي تنتصر للنساء بالإضافة إلي حصول المرأة علي ٨ حقائب وزارية فضلا عن تمثيل المرأة بمجلس النواب بنسبة لا يستهان بها، وتنفيذ العديد من المبادرات الاجتماعية والصحية لحماية المرأة .

 

أشار رئيس الجامعة إلي أن المرأة أثبتت أنها طرف أصيل و أساسي  في بناء الوطن وشريك محوري ظلت علي عهدها تجاه الأسرة المصرية ولم تقصر يوما وتحملت المسؤولية.. ولعل مبادرة "كوني" تأتي تحفيزا للمرأة وإعطائها التقدير المستحق لتواصل مسيرة الكفاح والبناء. 

 

أوضح د. شعلان أن إنشاء وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة تأتي في إطار استراتيجية وطنية دعا إليها الرئيس السيسي خلال خطة التنمية الشاملة لمصر ٢٠٣٠ للقضاء تماما علي العنف ضد المرأة بكافة صوره وأشكاله منها الأسري والحرمان من الميراث والزواج المبكر.  من هنا تأتي أهمية إنشاء الوحدة لنشر الوعي بين الطلاب ووضع خطة للوقاية من العنف وتنفيذ مبادرات الحماية الاجتماعية للمراة. 

فقد تم الموافقة علي إنشاء الوحدة بالقرار  رقم ٤٩٨ بتاريخ ٢٨ نوفمبر ٢٠١٧ ، وتم موافقة المجلس الأعلى للجامعات بتاريخ ١٩ ديسمبر  ٢٠١٧ واعتماد اللائحة الخاصة بالوحدة وتم تشكيل مجلس إدارة لها برئاسة نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وتم تعيين مدير تنفيذي لها ، ومخاطبة جميع الكليات لترشيح منسقين للوحدة داخل الكليات ، فضلا عن توقيع بروتوكول تعاون بين الجامعة والمجلس القومي للمرأة . 

 

قالت د. ميرفت عسكر نائب رئيس جامعة الزقازيق لشؤون الدراسات العليا والبحوث أن المؤتمر يكتسب أهمية  خاصة بما توليه الدولة المصرية والقيادة السياسية من اهتمام وإيمان بدور المرأة كشريك أساسي في كافة مجالات العمل العام  و لدينا الكثير من النماذج الناجحة استطاعت بعزيمة وإرادة صلبة نسج قصص نجاح يفخر بها المجتمع كله . وأثمن الجهود المخلصة لمواكبة كافة التطورات في هذا المجال ولاسيما في ظل ما شهدته الفترة الماضية من إقرار سلسلة قوانين وتدشين العديد من الاستراتيجيات لمكافحة العنف ضد المرأة  وتمكينها ، و خطة التنمية الشاملة 2030  وما تضمنته من محور خاص بالمرأة والتي اعتبرها الرئيس عبدالفتاح السيسي وثيقة إلزام وعمل لجميع المنظمات والهيئات في مصر لانطلاق المرأة نحو آفاق مستقبلية  والحفاظ على مكانتها  وكرامتها ومستقبلها   .

 

في نفس السياق  أشارت د. نهلة الجمال المشرف علي قطاع شؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن هذا المؤتمر يأتي في باكورة اعمال الوحدة بما يبرهن على  حرص د. عثمان شعلان رئيس الجامعة عل نجاح الوحدة في وضع إستراتيجية تهدف إلى رفع درجة الوعي لدي الطلاب بأهمية دور المرأة في كافة أطوارها . 

 

وجاءت كلمة العقيد أحمد عرفة رئيس قسم حقوق الإنسان ومكافحة جرائم  العنف ضد المرأة بمديرية أمن الشرقية لتؤكد على أن وزارة الداخلية بصدد إنشاء وتنفيذ وحدات حقوق الإنسان ومكافحة جرائم العنف بجميع أشكاله بجميع أقسام الشرطة  علي مستوي المحافظة تنفيذا لتعليمات اللواء عاطف مهران نائب وزير الداخلية ومدير امن الشرقية وتوجيهات وزير الداخلية لسرعة تنفيذ القوانين في ذات المجال.

 

من جانبها ، أكدت د. نسرين إبراهيم البغدادي مدير مركز القومي للبحوث الاجتماعية و الجنائية سابقا ونائب رئيس المجلس القومي للمرأة علي ان استقرار الأسرة من استقرار المجتمع مشيرة إلي أنه بجانب مبادرة " كوني " مبادرة أخري " لأني رجل " أقف بجوار زوجتي و ادفعها  للأمام واساعد ابنتي لتحصل علي حقها في التعليم .ولعل المرأة تشهد حاليا إرادة سياسية قوية تدفع بالمرأة في كافة المجالات من خلال تنفيذ استراتيجية تمكين المرأة التي تم  وضعها على أسس علمية سليمة وبعد الاطلاع على الاستراتيجيات العالمية.  وتم عمل حوار مجتمعي مع المجتمع المدني المعني بشؤون المرأة وايضا الوزراء والباحثين بالإضافة إلي إجراء البحوث الميدانية. ومنها بحث أولويات واحتياجات المرأة المصرية وآخر عن ظاهرة العنف ضد المرأة وخاصة العنف المنزلي.

 

 أوضحت د. مي سمك،  المدير التنفيذي لوحدة مناهضة العنف ضد المرأة  أن المؤتمر يسعي جاهدا إلى تعزيز الشراكة بين كل الأطراف المعنية والمنوط بها تمكين المرأة اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا. 

       

يشار الى ان  أعمال المؤتمر تضمنت عرض فيلم وثائقي  يجسد رؤية القيادة السياسية لدور المرأة المصرية الذي يعكس أن المرأة في الفترة الماضية كانت أكثر وعيا وإدراكا وتحركا في مواجهة الفكر المتطرف حفاظا علي أبناءها ومستقبلهم. 

 

كما يستعرض ما قدمته المرأة من شهداء في مواجهة التطرف والإرهاب.  فالمرأة المصرية كانت في مقدمة من حافظ علي الدولة  ودعمها في مواجهة الإرهاب ولابد من العمل علي إعداد برنامج متكامل لإعادة رسم الصورة الحقيقية.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق