هيرميس
شباب مطروح يدشنون مبادرة للوقاية من كورونا وتوزيع الكمامات بمدينة الحمام .صور

اطلق مجموعة من ابناء مدينة الحمام بمحافظة مطروح حمله لمكافحة فيروس كورونا حمله كان لها هدفين الاول التوعيه بمخاطر الوباء والوقايه منه والهدف الثاني المساعده العينية بعد ان  توقع الشباب حدوث طفره فالاصابات بسبب التجمعات.



الحمله اطلقها الشباب ومعهم بعض اطباء المدينه ورعاها احد رجال الاعمال  واحتضنها اللواء خالد شعيب محافظ مطروح واجهزة المحافظة  وحظيت بتجاوب كبير من المواطنين.

يقول وصفي غنيزة ابودراع احد نشطاء الحمله  وبعد ايام من التوعيه علي منصات التواصل الاجتماعي اطلقت الحمله فاعلية التوعيه في الشوارع حيث شملت توزيع ١٠ الاف كمامه علي المواطنين  وتوجيه النصائح المباشره عن طريق الاطباء والمتطوعين بالاسواق والمساجد وشوارع المدينه مماكان له اثرا كبيرا  في التزام الاهالي بارتداء الكمامه والاجراءات الاحترازيه ولقت الفاعليه تجاوبا عظيما.

مع ارتفاع عدد الاصابات ووقوع بعض الوفيات فاطلقت الحمله مبادره لتعقيم المدينه وبدعم كامل من رجلي الاعمال شريف حليو وشريف بكر قام الشباب المتطوع بحملة تعقيم كبيره استمرت ليومين وشملت كل الميادين المؤسسات العامه  والاسواق والمساجد والشواع الرئيسيه والمدارس والمنازل التي وقعت بها وفيات والعمارات التي توجد بها عيادات خاصه بالاطباء.

كما اطلقت الحمله مبادره مساعده ودعم لحالات العزل المنزلي وقامت بتوفير اجهزة تنفس واسطوانات اكسجين وعدد كبير من المستلزمات الطبيه والمحاليل والادويه وباشرت بتوزيعها علي المصابين بالمنازل مع تقديم النصائح الطبيه من الاطباء المختصين كما قامت بتقديم الارشاد والتوعيه لذوي المصابين فالعزل حتي لا تنتقل العدوي بينهم.

ويضيف كما قامت الحمله بتخصيص رقم واتس لسرعة التواصل بين الاطباء ومن يشعر باعراض الاصابه من الاهالي تجاوبا مع حملة الشباب قامت بعض الصيدليات والمعامل بعمل خصم للادويه والتحاليل الخاصه بكورونا  وصل ل٢٥ % طوال شهر الماضي مما خفف من اعباء العلاج علي الاهالي.

وكشف وصفي غنيوة ان الحمله قامت بتوفير فحص مجاني لكل الحالات غير المقتدره في العيادات الخاصه بالاطباء المتعاونين مع الحمله ما ساهم في الحد من الاصابات .

ونالت حملة شباب الحمام اعجاب الجميع واصبحت قدوه لابناء المحافظه فانطلقت علي دربها حملات بباقي مدن المحافظه وقدم شباب الحمام خبراتهم لابناء الضبعه ومرسي مطروح والرويسات والساحل الشمالي.

انعكست جهود حملة التوعيه فزاد الالتزام بالاجراءات الاحترازيه لدي الاهالي وانخفضت الاصابات بنهاية ديسمبر لاكثر من ٩٠% وانعدمت حالات الوفيات بفضل المساعده والدعم  الذي قدمته الحمله للمصابين والفحص المبكر للاعراض.

كما اطلق الشباب شعار فبراير صفر اصابات بالحمام ويستهدفون ان تكون مدينة الحمام خاليه من فيروس كورونا في شهر فبراير لذلك اطلقوا مبادره جديده لتوزيع الكمامات الجمعه القادم كما اطلقوا مبادره للفحص المجاني لغير القادرين بالعيادات الخاصه لمدة اسبوع للقضاء علي الفيروس نهائيا تمهيدا لتجميد نشاط الحمله بانحصار  الجائحه الخطيره وزوالها.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق