رئيس هيئة الأرصاد الجوية : الاحتباس الحراري أزمة عالمية حلها "الطاقة النظيفة والمتجددة"

يعتبر تغير المناخ القضية الحاسمة في عصرنا، ونحن  الآن أمام لحظة حاسمة لأن الآثار العالمية لتغير المناخ واسعة النطاق تشمل العالم أجمع، وتهدد الإنتاج الغذائي والصناعي، إلى جانب ارتفاع منسوب مياه البحار التي تزيد من خطر الفيضانات الكارثية، ولذلك تبذل الدولة المصرية بكافة مؤسساتها جهودآ مضنية لإحتواء هذه التأثيرات، في إطار رؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية المستدامة والوصول الى بيئة خضراء خالية من الملوثات تعتمد الطاقة النظيفة والمتجددة والتحول الرقمي الذي يعتمد على الطاقة الذكية .



كان خروج "ترامب" الرئيس المنتهية ولايته من إتفاقية المناخ الدولية أحد أسباب هبوط شعبيته وخروجه من الماراثون الرئاسي الأمريكي، بينما أعلن "بايدن" الفائز بالرئاسة الأمريكية إنضمامه مرة أخرى للإتفاقية للحفاظ على التوازن الدولي في نقاء الهواء، وهذا يعكس أهمية المناخ في السياسة الدولية وثقافة الشعوب المؤيدة للبيئة النظيفة .

ولكل قاعدة أساس وعندما نتحدث عن حالة الطقس فيتوجب علينا أن نتجه مباشرآ الى الأم المتخصصة في هذا الشأن، وهي الهيئة العامة للأرصاد الجوية، والتي تضم أكثر من 800 ما بين دكتور ومتخصص وفني في مجال الغلاف الجوي، لنلقي نظرة على هذا الصرح ونتعرف معآ على جميع وظائفه وإختصاصاته ومساهماته المجتمعية، ولندخل مع هؤلاء المختصين في أدق التفاصيل عن الهيئة بشكل عام وحالة الجو بشكل خاص في الأيام المقبلة، وكانت هذه الجولة لنجيب عن بعض الإستفسارات التي تهم المواطنين خاصةً واننا في مقدمة فصل الشتاء . 

لكل مقام مقال وعندما نتحدث عن هيئة الأرصاد الجوية وحالة الجو فيلزم علينا محادثة القائد فذهبنا الى االواء طيار هشام طاحون رئيس الهيئة لنتعرف على أحدث طرق التطوير وأجهزة الرصد والوسائل الخدمية التي تقدمها الهيئة للمواطنين وسبل التعاون المشترك مع كافة مؤسسات الدولة لتفادي الكوارث الطبيعية التي يسببها الطقس السيئ .

  

ما هي أحدث طرق التطوير في الهيئة الأن ؟

تقوم الهيئة بصدد إستحداث ثلاث رادارات للطقس لتحسين جودة التنبؤ بالأمطار التي تسقط من السحب وكمياتها والعواصف الترابية والرملية، وتوقيت سقوطها تقريبا، وسوف يتم تركيب هذه الرادارات في محطات موزعة توزيعآ جغرافيآ على منطقة "الفرافرة" غربا، وشرق "القنيطرة شرق"، وجنوب محافظة أسوان. 

وتقوم أيضآ الهيئة في طور استحداث وحدة الانذار المبكر بالسيول والعواصف الترابية وربطها بجميع المحافظات وغرفة عمليات مجلس الوزراء، وهذا النظام يقوم بإرسال إشارة انذار في حالات الطقس السئ، ليس ذلك فقط ولكن هناك تطوير اخر في أنظمة التنبؤات المختلفة سواء التنبؤات الجوية أو البحرية أو تنبؤات الطيران، وايضا تطوير نظام استقبال صور الأقمار الصناعية والتحول إلى الجيل الثالث من الأقمار الصناعية .

استحداث 3 رادارات للطقس ووحدة للانذار المبكر بالسيول

وسيتم توريد وتركيب 30 محطة أرصاد سطحية آلية لرفع كفاءة منظومة الرصد بالمطارات المصرية، كما يتم توريد وتركيب حاسب آلي فائق السرعة لزيادة دقة وسرعة تدفق بيانات الطقس الواردة والصادرة وتحليلها واستخراج التنبؤات لخدمة وسلامة الطيران المدني وقطاعات الدولة المختلفة (مخطط بدء التشغيل: اكتوبر 2020).

حصلت الهيئة على الشهادات إدارة الجودة  "ISO – "9001:2015، وإدارة جودة البيئة  ISO" – "14001:2015، وإدارة السلامة والصحة المهنية  "ISO - "45001:2018، وإدارة التدريب الغير رسمي "ISO – "29990:2010، وذلك للتوافق مع متطلبات WMO وicao، ومواكبه أحدث التطورات وتقديم أفضل تنبؤات .

ما هي أوجه التعاون التي تقوم بها الهيئة مع الوزارات الأخرى ؟

الهيئة العامة للأرصاد هي الذراع الأيمن لوزارة الطيران المدني حيث ان عملنا الأساسي هو تأمين "سلامة الطيران والملاحة الجوية وسلامة المواطنين وأرواحهم وممتلكاتهم" وهذا هو عنوان الأرصاد الجوية لأن سلامة الطيران الجوي تتلخص في الشفرات التي يأخذها معه كخريطة للطريق من الهيئة، وسلامة المواطنين تتلخص في النشرات الجوية والإنذارات التي نقدمها للمواطنين، مثل ما حدث في محافظة الأسكندرية التي أستعدت للأمطار الغزيرة قبل سقوطها بسيارات الصرف الصحي وتمكنت من حل الأزمة بشكل سريع ويرجع ذلك تكاتف جهود الدولة ومن ثم الى تحذيرات الطقس التي ننشرها للمواطنين . 

وتقدم أيضآ الهيئة أوجه التعاون بكافة قطاعات ومؤسسات الدولة وذلك لكونها جهه خدمية فنحن نتعاون مع وزارة الداخلية من خلال الإدارة العامة للمرور، حيث أننا نزودهم بمعلومات عن أماكن الأمطار الغزيرة والشابورة حتى يتمكنوا من إغلاق الطرق لكي لا تقع كارثة، وبالنسبة لشراكتنا مع وزارة الخارجية فالهيئة تذلل العقبات الجوية التي تواجه السياسين والدوبلوماسين أثناء رحلاتهم الجوية من خلال بيانات الجوية بين الدول، أما الزراعة فنقدم تقارير عن حالة الجو ودرجة حرارة الطربة والرطوبة ومواعيد سقوط الأمطار حتى لا تغمر الأرض بالمياة .

130 محطة رصد بالحمهورية لتقديم أفضل تنبؤ بحالة الطقس

كما تخدم الهيئة قطاع السياحة بشكل مباشر حيث أنها تستفيد من النشرات الجوية للرحلات السياحية سواء الداخلية أو الخارجية، بالإضافة الى وزارة النقل والمواصلات وشركة المياة والصرف الصحي الذين يعتمدوا على النشرات أيضآ في عملهم لتفادي الشابورة ولمعرفة إمكانية إستيعاب كمية الأمطار في شبكات الصرف الصحي ولتطهير مخراط السيول بسيناء والصعيد وسلاسل جبال البحر الأحمر، كما نساهم بشكل بسيط مع وزارة الإسكان والتعمير في بناء المدن الجديدة  من خلال معرفة طبيعة الجو في المكان والمناخ المصاحب لهذا المكان بواسطة تحديد إتجاه الهواء السائد سواء شماليات أوجنوبيات وبناء على هذه المعلومات يتم تصميم المباني، كما نعمل مع وزارة البيئة من خلال الدراسات التي نقوم بها في الهيئة عن الثلوث الهوائي وكثافته وكميتها في المدنن ووكمية الأوزون في الجو، ودرجات سطوع الاشعاع الشمسي، ومشاركة الهيئة في وضع الخطة القومية للطوارئ النووية والاشعاعية ورسم مسارات الرياح باستخدام نموذج عددى لمحاكاة انتشار الملوثات النووية، بالإضافة الى إحتياجهم الى محطات قياس التلوث داخل الهيئة .

ما هي أحدث الأجهزة المستخدمة لرصد التقلبات الجوية ؟

الهيئة لديها أجهزة رصد وأخرى للتنبوءات ولكي نصدر النشرة الجوية يجب ان نرصد الغلاف الجوي أو حالة الطقس وهذه الرصدة تتم كل ساعة من كل محطة من محطات الأرصاد على مستوى الجمهورية والتي يبلغ عددها 130 محطة ما بين محطات سطحية ومحطات لرصد الغلاف الجوي وطبقات الجو العليا، وهذه العملية تتم بأحدث الأجهزة لقياس قيمة الضغط الجوي في هذا الوقت وتحديد أتجاه وسرعة الرياح وتحديد كمية السحب وأنواعها ونسبة الرطوبة، وبالإضافة الى الرادارات المخصصة لرصد السحب والمياه المتواجده بها وتحديد نوع الأمطار غزيرة أم متوسطة .

أما بالنسبة لأجهزة التنبؤ تحتاج أجهزة كمبيوتر فائقة السرعة لإننا نستخدم أحدث النماذج العددية على مستوى العالم والتي بواسطتها يمكن التنبؤ بحالة الطقس على مدار عشر أيام القادمة، وذلك طبقآ لقواعد المنظمة العالمية للأرصاد الجوية "WMO" التي تنظم تبادل المعلومات بين الدول وبعضها لمعرفة طبيعة الغلاف الجوي على مستوى العالم، كما أننا نستخدم الأقمار الصناعية المتحركة والثابتة لرصد السحب، ومن ثم نقوم بتقديم نماذج عددية محلية الخاصة بالتنبؤ وهي التي يدون بها الرصدات اليومية، وبواسطة معدات رياضية وفيزيائية يبدأ التنبؤ بحالة الجو، ومن ثم مقارنتها بالعالمية لتقديم أفضل تنبؤ بحالة الطقس .

كيف يتم قياس رصد الحرارة ؟

قياس درجة الحرارة يتم بواسطة الترمومتر الخاص بدرجة الحرارة الصغرى والكبرى، وهذا الترمومتر يجب ان يضع على كشك خشبي على أرتفاع 1.5 مترآ من سطح الأرض على حشائش أو ارض خضراء في مكان واسع ولازم وضعه في مكان ظل، وهذه شروط مقياس الحرارة المظبوط .     

من المسئول الأول عن التغييرات المناخية وكيف نتعامل مع ذلك ؟

ظاهرة الاحتباس الحراري وثقب الأوزون والملوثات الموجودة في الهواء على مستوى العالم، بالإضافة الى مخلفات المصانع وغيرها، وطبعآ كل هذه العوامل لها تأثير مباشر والتي أدت الى التغييرات المناخية التي يشهدها العالم حاليآ، ولكي نقاوم هذه التغييرات المناخية يجب الإبتعاد عن الإيروسولات والبتروكيماويات ونلجأ للغاز الطبيعي لأن الأفضل التوجه للطاقة النظيفة والمتجددة والرقمية حيث أن هناك جهود كبيرة لتحقيق إستراتيجية التحول الرقمي ورؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة التي تعتمد على الطاقة الذكية للوصول الى بيئة خضراء خالية من الملوثات .

هل هناك كوارث ممكن ان تتعرض لها مصر نتيجة الإحتباس الحراري ؟

لن نقول تعبير كوارث ولكن نقول تغييرات مناخية تحدث غالبآ، وهي نوعان تغييرات إيجابية أحيانآ عندما تتجه السحب الى المناطق الصحراوية وتنزل امطار غزيرة تؤدي الى تخصيب الطربة وتصبح الأرض صالحة للبناء أو الزراعة، والنوع الثاني هو السلبي حيث يحدث العكس اماكن تقل فرص سقوط الأمطار بها حتى تجف الأرض وتصبح بور .

ولاحظنا  أن بسبب التغييرات المناخية إنخفضت معدلات درجات الحرارة في مصر في فصل الصيف عن السنوات الثلاثة الماضية، ولكن في المقابل زادت نسبة الرطوبة بشكل كبير جدآ، وأؤكد ان التغييرات المناخية تلعب دورآ هامآ على مستوى العالم في الظواهر الجوية التي نشهدها الأن .         

هل هناك مشاركات إقليمية ودولية للهيئة في مجال المناخ الجوي؟

الهيئة لها العديد من المشاركات الدولية وبالفعل حصل وزير الطيران المدني العام الماضي على منصب رئيس مجلس إدارة الوزراء الأفارقة المعنيين بالأرصاد الجوية "AMCOMET"، وايضا قد شاركت مع معالي الطيار محمد منار وزير الطيران المدنى فى مؤتمر "تقرير حالة المناخ أفريقيا 2019 " خلال حلقة نقاش عبر تقنية الفيديو كونفرانس بمشاركة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية ومفوضية الاتحاد الأفريقى والمركز الأفريقى لسياسات المناخ وتطبيقات الأرصاد الجوية من أجل التنمية ومفوضية الأمم المتحدة الاقتصادية المعنية بأفريقيا والوزراء المعنيين بالأرصاد .

وتشغل الهيئة منصب نائب رئيس الإتحاد الأفريقي (RAI)، كما تقدم الهيئة خدمات التدريب للدول الإفريقية عبر مركز القاهرة الإقليمي للتدريب، وجدير بالذكر أن أول رئيس لهيئة الارصاد الجوية المصرية قد ترأس المنظمة العالمية للارصاد الجوية لدورتين متتاليتين بالإضافة الى العديد من الأبحاث التي تنشر دوليآ في مجالات مختلفة مثل الاوزون والتلوث .. وغيرها .

ما هي خدمات التنبؤات العامة التي تقدمها الأرصاد ؟

تقوم الهيئة العامة للأرصاد الجوية باصدار التنبؤات العامة والنشرات الجوية اليومية لمختلف مناطق الجمهورية واذاعتها لكافة الجهات المعنية، واصدار الانذارات والتحذيرات الجوية واذاعتها قبل حالات الطقس السيء بوقت كافي لاتخاذ التدابير اللازمة لكلٍ من المحافظات وإدارات الطرق والمرور وجميع وسائل الاعلام المختلفة، والاتصال والتنسيق المستمر مع مركز إدارة الازمات برئاسة مجلس الوزراء من خلال Video Conference أثناء حالات الطقس السيء لتقديم الدعم لمتخذي القرار والمساهمة في الحد من آثار الكوارث المحتملة .

 

مصر رائدة في مجال الأرصاد الجوية منذ القرن الـ17

وتقدم الهيئة خدماتها في مجال الطيران المدني والعسكري من خلال محطات الأرصاد الجوية المنتشرة في جميع المطارات المدنية والعسكرية والمرتبطة بشبكات المعلومات العالمية لتبادل بيانات الأرصاد الجوية للطيران، حيث تقوم مراكز التنبؤات الجوية بإصدار تقارير وتنبؤات وتحذيرات وانذارات الطقس الخاصة بالطيران (TAF–METAR–SPACI-AIRMET–SIGMET)، واذاعتها لكل من أبراج المراقبة بجميع المطارات الدولية ومناطق الاقتراب المشترك، والبحث والانقاذ، وسلطة الطيران المدني، وشركة ميناء القاهرة الجوي، وجميع مراكز المراقبة المحلية والدولية العاملة في مجال الطيران المدني .

هل تعتقد ان هناك مصداقيه للهيئة لدى المواطنين ؟

بالطبع يوجد مصداقية لأننا قريبون جدآ من الجمهور من خلال كافة وسائل الإعلام المقروأ والمرئي والمسموع، ودائمآ على تواصل معهم لأننا نعمل على مدار 24 الساعة، ونجيب على جميع إستفساراتهم التليفونية، ووصلت الأن مصداقية الهيئة الى صناع القرار في جمهورية مصر العربية، بعد أن أثبتت صدق نشراتها الجوية في أحداث 12 مارس الماضي حيث قرر مجلس الوزراء أعطاء أجازة إستباقية للمواطنين 3 أيام بسبب الامطار الغزيرة، وكان القرار صحيح وأنعكس هذا على المواطنين بشكل عام .

نحن الأن نواكب العالم كله في أخر تطورات علم الأرصاد الجوية، وفي نفس الوقت نتحرى الدقة والحرص والحيطة أثناء التنبؤ بحالة الطقس، ونقوم بتقليل مدة التنبؤ الى 6 أيام فقط مع العلم أن المدة قد تصل الى 10 أيام وذلك لترتفع نسبة مصداقيته لدى المواطنين .         





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق