بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

رئيس محلية النواب: ملف المواقف محتاج خريطة طريق بإرادة تنفيذية
قال المهندس أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، أن حجم التفاصيل بملف المواقف العشوائية والرسمية في مصر، يؤكد أنه مهما كانت الحوارات والنقاشات باللجان النوعية البرلمانية، لن يتم الوصول إلي حلول حاسمة، بدون ورش عمل تنفيذية حكومية للتطبيق علي أرض الواقع من خلال منسق حكومي واضح صلاحياته سواء كان متمثل في وزارة الداخلية أو التنمية المحلية.

 

 

إقرأ أيضاً

رسالة غامضة من احمد سعد بعد تأجيل حبس سمية الخشاب

الزمالك يكشف موقفه النهائى من ضم صالح جمعة

احلام تعلن عن مفاجأة للمصريين

ديسابر يتحدى كارتيرون: مواجهة الزمالك المقبلة ستختلف عن نهائي الكأس

وفاة عمرو زكى

هل يحسب ثواب ختمة القرآن المجمعة بين مجموعة من الأصدقاء؟..فيديو

الاهلى يعلن أسباب الانسحاب من اتفاقية استاد السلام

هل يجوز شرعاً قبول التعويض؟..الإفتاء تُجيب


جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، اليوم الثلاثاء، لمتابعة التوصيات الصادرة عن اللجنة بشأن الإجراءات الواجب اتخاذها من قبل وزارة التنمية المحلية والمحافظات لتحديث المنظومة الخاصة بالمواقف الرسمية والعشوائية لتحسين مستوى الخدمات المرورية، بنطاق محافظات مصر، فضلا عن موافاة اللجنة ببيان مالى حديث بالإيرادات والمصروفات، وبيان حصر وتحديث المواقف، على أن يتضمن كيفية التعامل مع المواقف العشوائية بإحدى الوسائل الآتية (تقنينها، أو استبدال أراضيهان أو التصدى لها)، والتعامل مع المواقف الرسمية بكيفية إدارتها وتطويرها لتحقيق النظام وهيبة الدولة وتعظيم مواردها والحفاظ على النسق الحضارى.


وأكد  السجيني علي أن حجم التفاصيل كبيرة في هذا الملف، ومتفرعه كثيرا تحتاج لمنسق حكومي  له صلاحيات واضحة لتنفيذها علي أرض الواقع يدرس كل الأبعاد  وهذه التفاصيل من أجل الوصول إلي رؤي واضحة قابلة للتطبيق، مؤكدا علي أن ورش العمل التنفيذية من خلال منسق حكومي تنجح في ذلك بكل سهولة.


ولفت رئيس لجنة الإدارة المحلية إلي أن رئيس الجمهورية بإحتفالية المولد النبوي تحدث مع وزير الأوقاف عن ضرورة النقاش والحوار  من خلال الجهات المعنية حول موضوع ما من أجل الوصول لنقاط محددة من شأنها  تحقيق نتائج علي أرض الواقع، مؤكدا علي أن هذا الملف الخاص بالمواقف وغيره من الملفات التى تعاني منها مصر في حاجة لمثل هذه اللقاءات وورش العمل  والنقاش والحوار التنفيذي علي أرض الواقع مثلما تحدث رئيس الجمهورية.


وأكد علي أن القضايا بسيطة  ولكنها تحتاج لإرادة حقيقة علي أرض الواقع من أجل الوصول لخريطة طريق واضحة، مؤكدا علي أنه يتصور في هذا الملف أنه لو عقد اجتماعات مع زملاءه من التاسعة صباحا  للثالثة عصرا، لمدة أسبوع سيصل  لخريطة طريق واضحة  بشأنه وذلك فى حالة  إن كان معهم صلاحيات تنفيذية، وهو الأمر الذي من الهل تطبيقه من قبل الحكومة، حيث كونه بسيط وسهل  والإرادة تحقق كل شيئ .







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق