• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

رئيس النواب يغضب بسبب جدول الأعمال ويؤكد :"فاضل 24جلسة واعملوا ماشئتم بالبرلمان القادم"
أبدي د. علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، مما طرحه النائب عبد الحميد كمال، بشأن أن من يضع جدول أعمال المجلس، هو اللجنة العامة التى تضم كل رؤساء الهيئات البرلمانية ورؤساء اللجان النوعية، وليس مكتب المجلس الذي يضم كل من رئيس المجلس ووكليه قائلا:" مش صح.. وهذا تفسير مشوه للائحة"


جاء ذلك فى الجلسة العامة للبرلمان بعد الانتهاء من الاستماع  لعدد من البيانات العاجلة ، مؤكدا علي أن هذا الأمر ترويجه فى السابق، ويتكرر الآن، وهو غير صحيح، وتفسير مشوهة ، مؤكدا علي  أنا شاركت فى كتابة الدستور  واللائحة  أيضا، وتروج مثل هذه الأفكار غير صحيحه، من يضع جدول الأعمال هو مكتب المجلس وليس اللجنة العامة، التى لو كانت هي تضع الجدول لكان الأمر وفق فلسفة الإدارة الجماعية وهو أمر مرفوض.


وواصل عبد العال حديثه الغاضب:" علي العموم  فاضل  حوالي 24 جلسة  وأبقوا هاتوا  حد يدير زي ما انتو عايزين  واللجنة العامة تضع جدول الأعمال  أو أبقوا ديروه أنتم"، متابعا:" منطق الإدارة الجماعية تعد فوضي  وهذا أمر غبر مقبول لي وتعد تفسيرات مشوهة للائحة والدستور".


وتابع حديثه:" الانتخابات قامة  وأصنعوا فى المجلس القادم ماشئتم"،  مؤكدا علي أن الجميع يعلم أن اللائحة بها بعض البنود المخالفة للدستور  ونحن نسير الأمور  من أجل المرور بالوضع  والسير بالمركب، مستشهدا بحضور  وزير شئون مجلس النواب اللجنة العامة وهو أمر مخالف للدستور ولكن نتدارك الأمر من أجل الصالح العام وسير الأمور.


ووجه عبد العال انتقاده أيضا  لعدم حضور وزير البترول  لمناقشات عدد من مشروعات القوانين،  قائلا:" أنا بحكم الدستور أقدر أجبر  مجلس الوزراء كله للحضور للبرلمان  وليست تعنت إطلاقا"، مشيرا إلي أن العالم كله ينسق فيه مجلس الوزراء بشأن اجتماعاته  بحيث لا تتصادم مع اجتماعات البرلمان، فيما عقب  الوزير عمر مروان  وزير شئون مجلس النواب  بقوله:"وزير البترول خارج القاهرة  وإذان كان موجد سيكون حاضر".


وداعب عبد العال  مروان مرو أخري بقوله:" الحكومة سبتك  للتصدي لنيران البرلمان بشكل منفرد  وأنا أشفق علبيك "، فيما عقب مروان بالتأكيد علي أن الحكومة تعمل علي تنفيذ  تعليمات البرلمان.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق