رئيس التنمية الثقافية يشهد افتتاح "فن الكم" بطلعت حرب

افتتح أ. د فتحي عبد الوهاب رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية بمركز طلعت حرب الثقافي ـ بالسيدة نفيسةـ ، مساء  الإثنين 30 نوفمبر،   معرض "فن الكم " ونتاج ورشة الرسم بالضوء.



وفى كلمته الافتتاحية رحب "عبد الوهاب"  بالحضور والمشاركين متحدثًا عن دور الفن والثقافة من خلال المراكز الثقافية في المناطق الشعبية وخاصة مركز طلعت حرب الثقافي، معربًا عن مدى الفخر لمصر بما يُقدم من فنون راقية ترتقي بالمجتمع وتُساهم في تشكيل وجدان الأطفال والشباب.

بدأ الحفل بمقتطفات من أشهر الباليهات العالمية، وعرض بالية حديث للأطفال، أعقب ذلك كلمة الفنان "أحمد غويبة" رئيس الأكاديمية الدولية لفن الكم عن منطقة الشرق الأوسط، مقدمًا شرحا مصحوبا بفيلمً تسجيليً عن فن الكم الذي خرج من عباءة الفيزياء الحديثة، بدأ الفيلم بتقديم من السيد "روبيرتو دنتي" رئيس الأكاديمية الدولية لفن الكم بإيطاليا، حيث تحدث عن نشأة هذا الفن وتاريخه وأكد على عظيم العلاقات بين مصر وإيطاليا من خلال الفنون وخاصة الفنون الحديثة التي تُحاكي علوم الفيزياء والضوء والظل والقوانين الطبيعية للبيئة والحياة، ومدى انعكاسها على الأعمال الفنية لتحسين إحساس الزمان والمكان باضافه بُعد رابع بخلاف الطول والعرض والارتفاع ، كما تحدث عن الفيزيائي "ماكس بلانك" رائد الفزياء الحديثة المُوحي بهذا النوع من الفن.

 ثم افتتح "عبد الوهاب" ود. "أرسيني ستاركوف" نائب مدير المركز الثقافي الروسي، د. "شريف جاد" مدير النشاط الثقافي بالمركز ، د. عادل بدر مدير مركز طلعت حرب معرض نتاج فناني الكم من لوحات ورسم على الملابس، بالاضافة الي عرض نتاج ورشة "الرسم بالضوء"،  تحت أشراف  الفنان "أحمد غويبة"،  وأستمع الحضور لشرح "غويبة" عن اللوحات وعن مدى قدرة هذا الفن في التعبير فكانت أحدى الوحات تُصور الخلايا العصبية في جسم الإنسان، وأخرى هي نتاج فني يستخدم لعلاج المرضى النفسيين من خلال الطاقة، وجاءت أحد اللوحات تُعبر عن كسر حدود الزمان والمكان من خلال الجمع بين حضارتين متباعدتين تاريخيًا ، وفي نهاية الجولة  تحدث "عبد الوهاب"  مع مجموعة من الأطفال المشاركين   حول كيفية صناعة اللوحات وما يقصدون منها وأثنى عليهم بكلمات مُشجعة لهم مُتمنيًا دوام التوفيق.

 ضم المعرض أعمال 24 فنان من مصر، فلسطين، ايطاليا، روسيا، أمريكا، أستراليا، أسبانيا، موريشيوس، الأرجنتين، وعرض تطبيقات من اللوحات الفنية فى  تصميم الأزياء .

أعقب ذلك فى  السابعة مساء عرض فني بعنوان "موسيقي الشعوب" بالمسرح المكشوف بالمركز، تضمن فقرات من البالية والرقص الحديث أشراف وأخراج الفنانة "فاطمة مرزوق"، وهي حاصلة على دبلومة المعهد العالى للباليه من أكاديمية الفنون بالقاهرة، والمعهد العالمى للرقص التابع لليونيسكو،

وأختتم الحفل بكلمات للدكتور عادل بدر مدير المركز و شريف جاد ،و أرسيني ستاركوف الذي شكر الحضور وأثني  على عمق العلاقات بين مصر وروسيا من خلال الفنون قائلًا بالعربية "أحب مصر".





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق