• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

دورى الابطال.. الكاف يضع الأهلى والزمالك فى أزمة قبل لقاء العودة
وضع الاتحاد الأفريقى لكرة القدم " الكاف"، قطبى الكرة المصرى الأهلى والزمالك، فى أزمة  قبل لقاء العودة امام  كل من "كانو سبورت الغينى و جينيراسيون فوت السنغالى" والمحدد إقامتهم يوم 28 سبتمبر الجارى، فى دورى الـ 32 من دورى أبطال أفريقيا بالقاهرة.


جاء ذلك، بعض موافقة الاتحاد الأفريقى لكرة القدم"الكاف"، على طلب الزمالك بتعديل موعد مباراة العودة امام جينيراسيون فوت السنغالى يوم 28 سبتمبر الجارى بدلا من 29 من ذات الشهر، بعد أعلان اتحاد الكرة المصرى مواعيد مباريات الدورى العام موسم 2019 /2020.

وطالب مسئولى الزمالك من قبل الاتحاد الأفريقى، مواجهة بطل السنغال على ملعب بتروسبورت بالقاهرة، ولكن تم رفض الطلب، حيث يتعارض مع إقامة لقاء الأهلى فى القاهرة أيضاً فى نفس اليوم ، على استاد السلام مع كانو سبورت، لذا سيكون الاتجاه الأقرب خوض اللقاء على ملعب برج العرب بالإسكندرية.

ويسعى الزمالك فى تعويض خسارته بهدفين لهدف أمام جينيراسيون فوت، فى لقاء الذهاب الذى جمع بين الفريقان فى السنغال، وسيبحث الأبيض عن التعويض فى مباراة العودة بحثاً عن التأهل لدور المجموعات.

بينما أستقر فريق الكرة الأول بالنادى الأهلى على خوض لقاء الإياب امام كانو سبورت الغينى فى الدور الـ 32 من دورى أبطال أفريقيا، يوم 28 سبتمبر الجارى على ستاد السلام بالقاهرة.

وأستطاع الأهلى فى تحقيق الفوز خارج ملعبه على نظيره كانو سبورت الغينى بهدفين دون رد، فى لقاء الذهاب الذى جمع الفريقين فى غينيا، فى أول مباراة للجهاز الفنى الجديد بقيادة فايلر.

ويسعى الأهلى فى مواصلة المشوار بقوة وتحقيق الفوز بنتيجة كبيرة فى لقاء العودة بالقاهرة على بطل غينيا، من أجل التأهل للدورى المجموعات ببطولة دورى أبطال أفريقيا.

يلتقى فريقى الأهلى والزمالك فى لقاء العودة بدورى الـ 32 من بطولة دورى أبطال أفريقيا كل من "كانو سبورت الغينى و جينيراسيون فوت السنغالى"، فى توقيت واحد الثامنة مساءا يوم 28 سبتمبر الجارى.

الجدير، أن قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك سيلتقيان مساءا الجمعة على ملعب برج العرب بالإسكندرية من أجل الصراع على حصد لقب السوبر المحلى الذى يجمع بين بطل الدورى وبطل الكأس. 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق